السياسيةعاجل

لجنة المعلمين : لم نتفاجأ بجلوس الحرية والتغيير مع المكون العسكري

تمسّكت لجنة المعلمين السودانيين، بموفقها الرافض للجلوس والتفاوض مع العسكر وقادة الانقلاب، وشدّدت على أن «الجلوس مع الانقلابيين لن يؤدي إلى تسليم السلطة للمدنيين».

وقالت عضو اللجنة قمرية عمر لـ«التغيير»، الجمعة، إن لجنة المعلمين السودانيين هي جزء من الشارع السوداني الثوري ومع مطالبه ورفع لاءاته الثلاث، «وليس من ضمنها ما حدث أمس».

وأضافت: «لم نتفاجأ بجلوس الحرية والتغيير- المجلس المركزي- مع المكون العسكري لأنه تجريب المجرّب».

وتابعت: «عموماً الثورة مستمرة ومنتصرة».

وأكدت قمرية أن الخطوة التي أقدمت عليها الحرية والتغيير لن تجعل العسكر يسلمون السلطة للمدنيبن.

وأوضحت أن العسكر يخطّطون لحكم السودان «بمساعدة جهات داخلية وخارجية لأن أشواق العسكر دائماً على السلطة». (التغيير)

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى