السياسيةعاجل

الحزب الشيوعي يهاجم عودة جهاز الأمن لمنع الندوات

الجريدة: مآب الميرغني
هاجم عضو اللجنة المركزية للحزب الشيوعي، صدقي كبلو، عودة جهاز الأمن لمنع الندوات السياسية والنشاطات دون الحصول على تصريح منه، واعتبر كبلو في تصريح لـ(الجريدة) أن هذا القرار ان صح فهو تراجع كبير في حرية التعبير والتنظيم، لأن أي تنظيم لا يتمتع بحرية التعبير عن نفسه وسياساته وعضويته يصبح لا يمتلك حرية التنظيم، وأردف: هذا ليس انتهاكاً لحرية التعبير بل مخالف لما تبقى من الوثيقة الدستورية التي انتهكها الانقلاب، لو كان هناك قضاء مستقل، لطعن أي شخص في قرار الأمن.
واعتبر كبلو أن قرار التصديق رد فعل لنجاح النشاط السياسي و الندوات التي أقامتها الأحزاب السياسية و لجان المقاومة في الأسابيع الماضية، وجزم بأن القرار أسلوب ضغط لمنع الحوار بصورة علنية وسط الجماهير، وأشار الى أن خيمة الصحفيين ولجان مقاومة بحري أدارت حوارات سياسية وصفها بالمهمة ، ولفت الى أن القرار يسعى لاجهاض خطط المقاومة، واضاف ان الغرض من منع الندوات بدون تصاديق لايقاف هذه الحوارات واعاقة وحدة القوى الثورية والقوى المضادة للإنقلاب بمصادرة الحريات للحيلولة دون توعية الشارع بما يحدث.

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى