عاجلمحلي

اتهامات بتفشي سلالة فيروس كورونا الهندية بولاية البحر الأحمر

الجريدة: محمد آدم بركة
قالت وزارة الصحة بولاية البحر الأحمر إنها تدرس اتخاذ قرار بمنع دفن الموتى قبل التأكد من أسباب الوفاة، وذلك في أعقاب الارتفاع الكبير في عدد الوفيات بالولاية مع تفشي وباء كورونا.
وأفاد بيان لوزارة الصحة أمس أن تقارير الوبائيات حول الحالات المفحوصة من المؤسسات الصحية وعبر التبليغ من المجتمع تشير الى أن تراكمي الحالات المؤكدة بلغ 1725 منها 146 حالة وفاة منذ بداية الجائحة.

أكدت الدكتورة زعفران محمد أحمد الزاكي مديرة الصحة بولاية البحر الأحمر في حديث خاص لـ (الجريدة)، أن معدلات الإصابات تصاعد بوتيرة متسارعة منذ 15 يونيو 2021م، وبينت أن الحكومة اتخذت التدابير الاحترازية وأصدرت جملة من القرارات، وفي جولة استقصائية لـ(الجريدة) رصدت خلالها الأوضاع بولاية البحر الأحمر، وتابعت مؤشرات تفشي جائحة كورونا ببورتسودان، وأسهام تساهل المجتمع في انتشار الوباء، حيث بدأت حالات الوفيات ترتفع كل يوم.

وقالت زعفران: في الغالب هذه سلالة جديدة غير الموجودة في السودان، ولكن لم نستطع التوصل إلى تحديد نوعية الفيروس إن كان (دلتا جد) أم غيره، والاحتمالات السريرية تؤشر إلى أن الفايروس هو من السلالة الهندية رغم أننا لم نستطع التأكد التام حتى الآن، وليست لدينا الإمكانيات الكافية لتأكيد ذلك، ولكنا شرعنا عبر معمل استاك لأخذ عينات وإرسالها إلى (جنوب إفريقيا) لتحديد ما إن كانت سلالة خامسة أخرى أو هي ضمن السلالات الموجودة.

وخلال جولة لـ(الجريدة) بالولاية رصدت اتهامات متداولة بين المجتمع بأن الفايروس متوقع ان يكون من السلالة الهندية (دلتا جد)، وترجح الاتهامات وصول الفيروس عبر البواخر الهندية المستوردة للسكر، وكشفت زعفران: ناقشنا في اللجنة العليا إغلاق المدينة حتى لا ينتشر المرض للولايات الأخرى، وأصدرنا توصية بذلك، والأمر الآن بيد اللجنة الأمنية وهي ضمن التوصيات التي لم تنفذ حتى الآن، تفاصيل بالداخل.

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى