السياسيةعاجل

المهدي : اتفاق التطبيع يناقض الموقف الشعبي السوداني

اعتبر رئيس حزب “الأمة القومي” السوداني الصادق المهدي، السبت، أن تطبيع السلطات الانتقالية في بلاده مع إسرائيل “يناقض المصلحة الوطنية العليا، والموقف الشعبي”.

جاء ذلك في بيان أصدره المهدي، وأعلن فيه انسحابه من المشاركة في مؤتمر لوزارة الشؤون الدينية والأوقاف بالعاصمة الخرطوم، احتجاجا على التطبيع مع إسرائيل.

وقال المهدي، وفق البيان بحسب الأناضول “دعيت لأقدم ورقة اجتهادية بعنوان (التجديد بين الانكفاء والاستلاب)، وقد أعددتها لأساهم بها في جدول أعمال المؤتمر، وبصفتي ممثلاً لحزب سياسي مساهم في تأسيس الفترة الانتقالية الحالية، أعلن انسحابي من المشاركة في هذا المؤتمر”.

وأوضح أن انسحابه جاء “تعبيرا عن رفض بيان إعلان تطبيع الخرطوم وتل أبيب”.

واتهم المهدي الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وفق البيان، “بتجسيد العنصرية ضد الأمة الإسلامية، والأمة السوداء”.

واعتبر أن بيان إعلان التطبيع مع إسرائيل، “يناقض القانون الوطني السوداني، والالتزام القومي العربي، ويساهم في القضاء على مشروع السلام في الشرق الأوسط، والتمهيد لإشعال حرب جديدة”.

وشدد المهدي، على أن “التطبيع مع إسرائيل يناقض المصلحة الوطنية العليا، ومع الموقف الشعبي السوداني في أي اختبار حر للإرادة الوطنية، ويتجاوز صلاحيات الفترة الانتقالية”.

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
زر الذهاب إلى الأعلى
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock