السياسيةعاجل

إثيوبيا: لا يوجد سبب للدخول في حالة عداء مع السودان

أكدت وزارة خارجية جمهورية إثيوبيا الديمقراطية الاتحادية، اليوم الاحد على أهمية مواصلة تعزيز الأجواء الودية بينها وبين السودان والتي تعكس العلاقات الأخوية الطويلة الأمد بين البلدين على أساس حسن الجوار والتفاهم المتبادل.

وعبرت الخارجية الإثيوبية في بيان لها عن استيائها الشديد تجاه حادثة 28 مايو 2020 على طول المنطقة الحدودية بين إثيوبيا والسودان وأعربت بموجب هذا عن تعاطفها العميق وتعازيها لأسر ضحايا البلدين.

ودعت الوزارة الى أن يعمل البلدان معا من خلال الآليات العسكرية القائمة لمعالجة الظروف المحيطة بالحادث والتحقيق فيها بشكل مشترك، مع استصحاب بروح احتواء الوضع على الأرض وتجنب أي توتر إضافي.

وقالت الى أنها “لا ترى أي سبب لدخول البلدين في حالة من العداء”، وشددت على ضرورة استمرار التعاون الوثيق بين الإدارات المحلية والإقليمية المجاورة لضمان السلام والأمن في المنطقة الحدودية.

تعليق واحد

  1. كل مشكلة لها حل سيادة الوطن في المقدمة وخط احمر وقرع طبول الحرب من بعض الجهلة مرفوض
    طبعا الجيش يفترض حرس الحدود وانا اقترح العساكر البرهان وياسر و كضابشي وحميدتي يبطلوا سياسة وفتنه وقتال الشعب السوداني ويمشوا يشوفوا شغلهم ما يقابل مرتباتهم البيدفعها ليهم الشعب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock