السياسيةعاجل

كيف تناول الاعلام الخارجي زيارة الرئيس الالماني للسودان

سونا – وجدت زيارة الرئيس الالمانى فرانك فالتر شتاينمايرامس للبلاد تغطية واسعة النطاق على مستوى الميديا العالمية المسموعة والمرئية والرقمية والمقروءة ..موقع دوتشى ويللى الالمانى اورد(أعلنت ألمانيا عن حاجة السودان لدعم ومساعدة المجتمع الدولي لتحقيق الديمقراطية، بعد الإطاحة بالرئيس المخلوع عمر حسن البشير. جاء ذلك مع بدء الرئيس الألماني جولة في القارة السمراء تشمل السودان أيضا.)

وقالت قناة الجزيرة ان المباحثات(تناولت دور ألمانيا في دعم السودان لتحقيق السلام، وتحسين الوضع الاقتصادي، وما يمكن أن تلعبه المانيا في رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.)واوردت تأكيد الرئيس الألماني استعداد بلاده لدعم السودان ومساندته لرفع الحظر عنه.

وأشاد بتجربة السودان في مجال التحول الديمقراطي.كما دعا المجتمع الدولي لمساعدة السودان على الالتحاق بالمنظمات الدولية، وتجاوز عوائق الماضي.

وكتبت صحيفة الشرق الاوسط السعودية (دعا الرئيس الألماني فرانك – فالتر شتاينماير، في الخرطوم أمس، إلى محاسبة من تسبب في المشاكل الاقتصادية في السودان، واستنكر محاسبة الحكومة الانتقالية على ما فعله النظام المعزول، واعتبر ذلك عملية غير عادلة، في إشارة ضمنية إلى وجود السودان ضمن قائمة وزارة الخارجية الأميركية للدول الراعية للإرهاب لدعم وإيواء النظام المعزول الجماعات الإرهابية.)

وتناولت اليوم السابع المصرية الزيارة (وصل إلى السودان اليوم، رئيس جمهورية ألمانيا الاتحادية، فرانك فالتر شتاينماير، على رأس وفد رفيع المستوى، فى زيارة رسمية تستغرق يومين. وكان فى استقباله بمطار الخرطوم، الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، رئيس المجلس السيادى الانتقالى وعدد من الوزراء والمسؤولين)

وقالت وكالة الاناضول التركية (تعد زيارة الرئيس الألماني إلى البلاد انفتاحا كبيرا في العلاقات بين السودان وألمانيا، وتتويجا للتعاطي الألماني مع السودان في فترة ما بعد ثورة ديسمبر 2018. ) واضافت (فى فبراير الجاري، أعلن وزير التعاون الاقتصادي والتنمية الألماني، غيرلد مولر، لدى لقائه رئيس الوزراء السوداني، عبد الله حمدوك، بالعاصمة الخرطوم، أن وزارته ستدعم وزارة المالية والتخطيط الاقتصادي في السودان بـ80 مليون يورو).

وقالت الغد الاردنية (إن الرئيس الألماني أكد خلال الزيارة لرئيس مجلس السيادة الفريق عبد الفتاح البرهان، دعم بلاده للخرطوم، كما أكد على حرص ألمانيا على تخطي المرحلة الانتقالية، معتبرا التغيير السياسي استقرارا للمنطقة و كان البرلمان الألماني قد أعلن رفع الحظر التنموي عن السودان وعودة التعاون الثنائي بين البلدين.).

سودان تربيون كتبت (وفي مؤتمر صحفي مشترك، مع حمدوك، قال الرئيس الألماني إن بلاده ملتزمة بالعمل مع مجموعة أصدقاء السودان “لإزالة العوائق أمام التعاون مع المؤسسات المالية الدولية ورفع اسم السودان من القوائم التي تمنع الشركات الألمانية التعاون معه وأعلن استعداده لتنفيذ الاتفاق بين البلدين بتخصيص 80 مليون يورو، لدعم التدريب المهني، وتوفير فرص عمل للشباب السوداني.ودعا المجتمع الدولي لتمكين السودان من الوصول لمؤسسات التمويل الدولية،)

وكتبت صحيفة عربى 24 (قام الرئيس الألماني فرانك فالترشتاينماير، الذي يزور السودان، بإيقاف موكبه في الخرطوم؛ ليصافح أعضاء نادي سيارات البيتلز (الفلكسواجن)، ويلتقط الصور معهم.وتعدّ زيارة الرئيس الألماني إلى البلاد انفتاحا كبيرا في العلاقات بين السودان وألمانيا، وتتويجا للتعاطي الألماني مع السودان في فترة ما بعد ثورة ديسمبر 2018.)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock