عاجل

حميدتي في خطاب عاجل يكشف عن تفاصيل مخطط خطير في السودان بقيادة قوش مطالبا بتسليمه عبر الانتربول

إتهم نائب رئيس مجلس السيادة الإنتقالي الفريق أول محمد حمدان حميدتي،مدير جهاز الأمن والمخابرات السابق صلاح قوش، تحمل مسؤولية تمرد أفراد هيئة العمليات التابعين لجهاز المخابرات العامة،عبر مخطط لإحداث تخريب في البلاد، وطالب بالقبض عليه عن طريق الإنتربول.

وقال حميدتي في مؤتمر صحفي بجوبا “الثلاثاء” “إننا نعرف جماعة صلاح قوش في الأمن”، وإتهم رئيس جهاز المخابرات الحالي أبوبكر دمبلاب بالتقصير وأضاف قائلاً ” أن دمبلاب مقصر في حسم تفلتات أفراده رغم تحذيرنا له بالامس”.

وأكد حميدتي أن الدولة ستحسم مسيرات الزحف الاخضر، مؤكداً بأنها جزء من مخطط كبير خلفه قيادات في جهاز الامن بالمعاش وفي الخدمة.

وقطع بعدم المجاملة في الأمن القومي ،وكشف عن وجود ما أسماهم بالمرتزقة والمندسون، داخل جهاز المخابرات العامة .

ولفت أن ما حدث سيجد الحسم اللازم،منوهاً أن قيادة جهاز المخابرات تأخرت 6 اشهر على تنفيذ توجيهات القيادة العامة بجمع أسلحة أفراد هيئة العمليات، وأكد حميدتي على وجود تنسيق بين المؤتمر الوطني المحلول لاثارة فتنة كبيرة يومي 18 و 26 يناير الجاري.

‫3 تعليقات

    1. هو نائب رئيس السيادي وبيده قوة كبيرة واذا هو عندو علم بكل ما قال مش كان يتحرك؟ منتظر شنو؟
      لا تمجيد لهؤلاء اي كان منهم هم من يدعون أنهم حاميين الثورة وكل التفلتات الامنية في وسط الخرطوم وبالنهار ومع ذلك ما سمعنا في واحد حكم علية بالسجن او اعدم قاتل
      لا تمجيد لهؤلاء
      قوموا إلي ثورتكم اثابكم ألله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock