السياسيةعاجل

خال البشير: حكومة السودان الجديدة ضد الإسلام ومدعومة من أمريكا وإسرائيل

هاجم الطيب مصطفى، القيادي الإخواني بالسودان، وخال الرئيس المخلوع عمر البشير، قوى الحرية والتغيير، زاعما أنهم يسعون إلى “علمنة القوانين”، في خطوة أولى لإقرار الفكر العلماني بالمجتمع السوداني، ومحاربة الثوابت الإسلامية.

ويتناوب الإخوان شن هجوم شرس على قادة البلاد الجدد، ويحاولون العودة من جديد عن طريق بوابة المتاجرة بالدين، كما هي عادة الجماعة في كل مكان بالعالم.

واتهم «الطيب» الحزب الشيوعي السوداني بالسيطرة على المشهد السياسي، بالتحالف مع أمريكا، التي اتهمها هي الأخرى، بلعب دور في ترتيب المشهد، زاعما أن مواقف الشيوعي السوداني يتماهي مع السياسة الأمريكية، ويلتقيان في العداء للإسلام السياسي، الذي تعتبره أمريكا الآن من أعدى أعدائها.

واعتبر خال البشير، ما جرى من تغيير في السودان، وما يجري الآن، جزءا من سيناريو أمريكي إسرائيلي، مرسوما لكل المنطقة، وكأن الملايين التي خرجت واعتصمت طوال 8 أشهر لإزاحة البشير، من أجل الحرية والعدالة، ورفض الاستبداد الإخواني، جميعهم من أنصار مؤامرة أمريكية مدفوعة الثمن.

المصدر
فيتو

‫11 تعليقات

  1. ياجماعه الزول العامل ذي قرد الطلح دا ..لا عاوز يموت لٱ عاوز يفوت ?? دا زول جاهل… وعنصري مّرَيَـضّ..انا ماعارف لسه بره الجك ليه ?? اكيد استفاد من البشير بطريقه ما… لعنه الله عليه… .
    تنظير بس… تحليل اوانطه ..ماعاوز يحترم سنه… ..فاليحمد الله انو جالس بالحريه للان وربنا اعطاه العساكر للحمايه هو وغيره

  2. على الرغم من كرهي للعسكر و الكيزان وكل ما فعلوه في السودان خلال الثلاثين سنة السوداء الماضية و امنيتي ان ارى فيهم يوما اسودا قبل مماتي و لكن الرجل لم يجانب الحقيقة هذه الحكومة بما فيها من عسكر و شيوعيين و علمانين هي ذات توجه واضح ضد كل ما هو اسلامي و نحن شعب مسلم لنا قيم و اخلاق ومبادىء ذات ارتباط وثيق بالدين و النهج الاسلامي و الانساني و الذي هو نهجنا و من يبتغي لنا خلاف ذلك فهو لا يمثلنا و لا يمثل قيمنا و لا مبادئنا

    1. انت وهو النصبكم اوصياء على الدين منو؟ مكا بتبطلوا اللواط السياسي البتسوو فيهو دا. تتلمكوا عن الدين التقول طبقتوهو على انفسكم قبل الناس، طيلة 30 سنة لم نرى منكم الا ما يهدم الدين من اساسه وينفر عنه. نحن نطالب الحكومة الانتقالية بالبدء بتطبيق مكا سمي شريعة تبناها النظام البائد على اي فرد من هؤلاء الوسخ

  3. انت لسه ما تعبت من التخريف.. اي حكومة علماااااااااااااااااااااااانية مية المية لكن الدين موجود داخل قلب كل مسلم او مسيحي او يهودي سوداني.. ثانية يا خال المخلوع .. انتو مفتكرين انكم مسئولين امام الله عن كااااااااااافة اهل السودان بعدين يوم القيامة ولا شنو.. انت صوم صومك وصلي صلاتك وابقي مسلم مستقيم في الاول حتى بعدين تجي تتبجح عن العلمانية.. انتو يا الكيزان الشوهتو الدين وبعتوهو بارخص الاثمان .. الله لا عادكم مرة تانية ولا قامت ليكم قائمة.

    غايتو كل ما اشوف الراجل الاسمو الطيب ده بتجيني حالة نفسية.. كرييييييييييييييييييييهه

  4. ثلاثون عام هي لله وفي النهاية طلعو حرامية ليس لهم علاقة بالدين نحن شعب مسلم قبل كل منافق كوز
    سوف نقف مع كل من يعمل من اجل السودان كان ماكان شيوعي او يهودي او….. المهم مايكون كوز تاجر دين

  5. السودان دولة علمانية بقوانين وضعية ولا تحكيم للشريعة بعد اليوم واعلى ما في خيلكم اركبوها يا كيزان يا منافقين ومتأسلمين. ابن اختك كان حاكم بالشريعة؟

  6. اخرص يا لوح منك لُه،، الدور جاييك جاييك يا حرامى يا وسخان الكان بيحميك ياهو داك مجدوع زى الكلب الجربان داخل قفص حديدي ونحن غداً بإذن من نصرنا عليكم سنكون كما نود دون اى وصايه من احد شاء من شاء وابا من ابا ؛؛

  7. يا الطيب مصطفى ,انت وولدك أختك حكمتوا السودان 30 سنة لم نرى منكم اي اسلام ولا خير غير التخلف والعنصرية البغيضة والفشل الزريع ،أنت كمواطن سوداني دورك شنو في اصلاح حال البلد دي خليك من امـــر الدين والمتاجرة به , فقط تعمل من أجل تمكين الاخوان المسلمين من الحكم مع جهلهم وتخلفهم وفسادهم عندك هو دا الاسـلام ، اذن انت خائن للوطن يجب محاكمتك بتهمة التخريب والفساد ونشــر الكراهية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock