السياسيةعاجل

إنتقادات لإهمال لجان المقاومة.. مواكب بالخرطوم لتذكير تجمع المهنيين بميثاق الحرية والتغيير ورفض المحاصصة

الخرطوم: ندى رمضان
جدد تجمع المهنيين السودانيين التزامه بعدم الحياد عن ميثاق الحرية والتغيير وتحقيق أهداف الثورة، وكشف عن عدم اعترافه بلجنة تقصي الحقائق التي أعلن عنها المجلس العسكري.
وخاطبت قيادات التجمع المئات من الثوار الذين انتظموا في مواكب بالخرطوم أمس، انطلقت من شارع الستين ووصلت إلى مقر تجمع المهنيين السودانيين ببري للتذكير بالتمسك بإعلان الحرية والتغيير الذي تمنع بنوده المحاصصة في الفترة الانتقالية، واختيار حكومة كفاءات وطنية لإدارة المرحلة المقبلة.
وتمسك القيادي بالتجمع أمجد فريد خلال المخاطبة أمس، بتكوين لجنة تحقيق دولية للتحقيق في أحداث فض الاعتصام من أمام مقر القيادة العامة للقوات المسلحة في (3) يونيو الماضي، في ظل الحكومة المدنية، ولفت الى التزامهم بالشفافية وعدم تجاوزهم للقاعدة الجماهيرية، ودلل على ذلك بإنزال الوثيقة الدستورية للجان الأحياء ومن ثم التوقيع عليها، وتلا إعلان الحرية والتغيير على المتظاهرين.
وطرح الثوار على قيادات التجمع عشرات الأسئلة، واتهموا قوى الحرية بعدم الشفافية وغياب إشراك لجان المقاومة في خطوات التفاوض، في وقت دافعت قيادات من التجمع عن موقفهم مقرين بالتقصير فيما يتعلق بالتنوير.
وقدمت القيادات شرحاً للثوار عن الاتفاق بين الجبهة الثورية وقوى الحرية والتغيير، بالإضافة الى رؤية تجمع المهنيين السودانيين حول طبيعة تكوين وعمل لجنة التحقيق المستقلة في أحداث فض الاعتصام.

الجريدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock