السياسيةعاجل

محامون يدفعون بمذكرة لمفوضية حقوق الإنسان لإطلاق (28) معتقلاً بنيالا

الخرطوم: سيد أحمد إبراهيم
دفع محامون بمذكرة قانونية للمفوضية القومية لحقوق الانسان، تطالب بإطلاق سراح معتقلي قريضة بولاية جنوب دارفور الذين تم اعتقالهم يوم 23 يونيو الماضي من قبل قوة نظامية على خلفية تظاهرات قاموا بها في المنطقة والبالغ عددهم 28 معتقلاً.
وكشفت المذكرة التي تحصلت (الجريدة) على نسخة منها أمس، أن المقدم بشأنهم الطلب تم اعتقالهم من منازلهم وأماكن عملهم بدون اجراءات قبض قانونية وبدون فتح بلاغ، وأوضحت أنه تم حبسهم لمدة 4 ايام بحراسات الشرطة ومن ثم نقلوا للحبس بالقيادة العامة للجيش في نيالا، وبعد ذلك تم ترحيلهم إلى سجن نيالا.
وأشارت المذكرة إلى أن الاذاعة المحلية نشرت أن المعتقلين تم احتجازهم بتهمة الانتماء لقوى الحرية والتغيير.
واستنكرت المذكرة إبقاء المعتقلين في الحبس لمدة 3 أشهر بأمر السلطات التنفيذية على الرغم من أن النيابة المختصة رفضت التدخل لعدم وجود أي فعل يشكل عملاً جنائياً.
وطالبت المحامون في مذكرتهم بضرورة الإفراج الفوري عن المعتقلين والتحقيق في أسباب اعتقالهم واتخاذ الإجراءات اللازمة للحيلولة دون إعادة اعتقالهم وإيقاف المحاكمات الإعلامية وإعلان عدم قانونيتها وإصدار التوجيهات اللازمة لكافة أجهزة الدولة بضرورة احترام القانون والاتفاقيات والمواثيق الدولية الملزمة.
وشددت المذكرة على أن المعتقلين لم يرتكبوا أية جريمة منصوص عليها في اي قانون و تم اعتقالهم بدون اسباب قانونية وبدون إشراف قضائي من نيابة أو محكمة للوقوف على مدى قانونية تلك الاجراءات.

الجريدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock