السياسيةعاجل

تجمع المهنيين يكشف اسباب رفضه للانتخابات المبكرة وما علاقة المخلوع ؟

علل تجمع المهنيين أسباب رفضه للانتخابات المبكرة التي لوح بها المجلس العسكري بعد 6 أشهر إلى أن الأحزاب السياسية كانت بعيدة عن العمل السياسي طيلة 30 عاما، وهي المدة التي حكم فيها البشير البلاد، التي حولها إلى نظام شمولي، وتحتاج إلى وقت لترتيب أوضاعها.

ولفت التجمع إلى رغبته في تشكيل حكومة كفاءات مدنية، مهمتها إدارة البلاد، خلال الفترة الانتقالية، لإعادة تأهيل جميع مرافق الدولة، إلى حين تهيئة القوى السياسية للانتخابات بعد 4 سنوات.

4 سنوات تهيئ المناخ

وأضاف أن أربع سنوات تمثل الحد الأقصى لتهيئة المناخ لعمل سياسي سليم في السودان، وكذلك وضع قوانين انتخابية جديدة، والتأكد من نزاهة وشفافية القضاء، وهو سبب رفض قوى الحرية والتغيير لفكرة الانتخابات المبكرة.

وأكد التجمع أن كل هذه التدابير لا يمكن توفرها خلال ستة أشهر، وهي الفترة التي حددها المجلس العسكري للدعوة إلى انتخابات إذا لم يتم التوصل إلى اتفاق مع المعارضة بشأن الهيكل العام لنظام الحكم الانتقالي.

وكان تحالف قوى الحرية والتغيير اقترح أن تستمر الفترة انتقالية لأربع سنوات، وليس سنتين كما قال الجيش عقب عزل البشير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock