السياسيةعاجل

مخابرات السودان.. مخططات المعارضة تخلق الفوضى وتهدف الى إراقة الدماء

حذر جهاز الأمن والمخابرات السوداني من مخططات تقودها بعض الحركات المسلحة والقوى المعارضة؛ بهدف إراقة الدماء وخلق الفوضى بالبلاد.

قال الفريق أمن جلال الدين الشيخ الطيب، نائب المدير العام لجهاز الأمن والمخابرات، إن الخلايا والأوكار والأسلحة التي ضبطت مؤخرًا كانت تستهدف إحداث فوضى وتصفية بين المتظاهرين، موضحًا أن الأسلحة التي ضُبطت أمس شملت 120 قطعة كلاشينكوف و3 مدافع دوشكا و8 بنادق جرينوف و5 مدافع هاون و5 بنادق قناصة كاتمة للصوت و5 مدافع آر.بي.جي، و40 شريط متفجرات ديناميت، و22 طبنجة وبندقيتي مورس، مع آلاف الذخيرة لهذه الأسلحة.
وأضاف أن جهاز الأمن ظل يتابع هذه العملية منذ 40 يوما، وكانت المتابعة الميدانية والاستجوابات والأعمال الأمنية في كل أشكالها، مشيرا إلى تمكن جهاز الأمن قبل ثلاثة أسابيع من القبض على الخلية الأولى بولاية القضارف، التي تسللت من دولة إثيوبيا، بجانب خلية سنار التي تم ضبطها في بداية أحداث يناير الماضي، بحسب سبوتنيك.

وقالت الأجهزة الأمنية إن «المتهم الرئيسى المضبوط مع شاحنة السلاح، كان قد اعترف بانتمائه لحركة تحرير السودان المتمردة في دارفور، جناح عبد الواحد نور، المقيم في فرنسا، وتم تكليفه بتوصيل شحنة السلاح من مناطق سيطرة الحركة في الإقليم إلى الوكر المحدد بأمدرمان».

وأكد مصدر أمنى أن «العملية التي اعتبرها ناجحة، أسفرت عن القبض على ثلاثة متهمين، وضبط كمية كبيرة ومتنوعة من الأسلحة مدفونة داخل المنزل الذي كان المتهمون يقيمون فيه».

المصدر
تحرير نيوز

تعليق واحد

  1. سياسه الحكومه وشغل الجربنديه هي السبب الرئيسى ماكفايه بسبب كلام بشه ا لزفر ادخلونا في xxx الوزه كمان علوج النظام هاك ياسرقه في وضح النهار بما في ذلك الا جهزه الامنيه السياسي منها بالاخص العوجه فيكم تسقط بس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock