السياسيةعاجل

عقب القرارات الاخيرة .. علي الحاج : أريد أن اسأل الرئيس هذا السؤال ؟

قال الدكتور علي الحاج الامين العام للمؤتمر الشعبي ان احتكارية المؤتمر الوطني المطلقة للحكم بالبلاد ساهم في زيادة الاحتقان السياسي جاء ذلك لدي استضافته عبر قناة النيل الازرق في برنامج حوار مفتوح الذي مقدمه الاستاذ محمد عبدالقادر.

ومضي الحاج قائلا نريد ان نجلس مع الرئيس وتطرح عليه العديد من الاسئلة خاصة عن قانون الطوارئ ولماذا لمدة عام؟ وعن التعديلات الدستورية اشار الحاج الي ان الامر بيد الرئيس لان البرلمان بيده يمكنه تعديلها وايقافها متي ماشاء.

واضاف الحاج ان سياسات المؤتمر الوطني هي التي اوقفت عجلت السلام وادت السياسات الاقتصادية الفاشله لوصول البلاد لهذه الاوضاع الاقتصادية المتردية وزاد علي ذلك ان عدم معالجة قضايا الفساد ومساهمة المؤتمر الوطني في اخفاء الكثير من القضايا ساهم في تفاقم الاوضاع.

وعن مشاركتهم بالحكومة قال علي الحاج نحن كنا ننادي بسقوط النظام لمدة 16 عام والان شاركنا في الحكومه لانسعي لتسوية مع النظام بل نسعي للتغير من داخل الحكومة.

واضاف الحاج ان القوي السياسية قد كانت معهم خارج البلاد معارضين للنظام فيما يعرف بالاجماع الوطني حيث اتفقنا علي اسقاط النظام وعمل دستور انتقالي واسندت المهمه لشيخ حسن الا ان قوي الاجماع تراجعت.

وعن تجمع المهنيين قطع الامين العام للمؤتمر الشعبي بعدم معرفته بالمهنيين وقال نحن ندعوهم للحوار بالرغم من خطهم الداعم لاسقاط الاسلاميين الا اننا لانخشي الاقصاء لتعودنا علي مثل هذه الاشياء وقال ( اذا لقوا فرصه لاقصاءنا فليفعلوا) .

وقال الحاج ان خطاب الرئيس حمل مبادرة لجميع القوي السياسية ستحل كل المعضلات اذا توافرت المصداقية.

وعن مشاركتهم بالحكومة اكد علي الحاج انها مرهونه باحترام حقوق الانسان واشار الي ماحدث من تعذيب للمحتجين خاصة ماحدث لشهيد خشم القربة واضاف الحاج ان جهاز الامن يشهد تطور من خلال المباني ولكنه لم يتطور في المعاني .

الاحداث نيوز

اقرا ايضا

‫2 تعليقات

  1. النزول الناعم انت مشيت بره ورجعت الصادق رجع برضو الشرموط دا طبخ معاكم وركب بص السيره وماعارف البص ماشي وين والمندوب القطري وصل واعطي الضمان لرئيس السلطه تركيا تتحمل وجوده هناك.والمعرصين نافع وامين الحسن مشو تركيا لترتيب الاوضاع لبشه والعصابه.بلد يتلاعبو بيها حفنه من معرصي الاسلام اللي اصله انتهي منذ زمن طويل.هي لعبه المصالح بلبله كثيفه لتفطيه ترتيب المصالح وكان الله مافي عميت الابصار عنه وهو قادر بضربه واحده يجعلكم اثر بعد عين عليه يقتل الخليفه وقتل مروع يصيب الناس ويصاب الناس بالبؤس وتستبيح القوات البلاد ويخرج منها من يصلح البلاد والعباد الراجل فيكم يوقف اقدار الله يارماد يامعفنين يانسوان قبح الله وجوهكم عليكم اللعنه

  2. اقتباس :- وعن مشاركتهم بالحكومة اكد علي الحاج انها مرهونه باحترام حقوق الانسان.

    رد :- وانا بدوري اسألك يا شيخ علي الحاج … هل حقوق الانسان في السودان محترمة في عهد الاسلاميين ..؟
    يقال ان شهيد خشم القربة من المؤتمر الشعبي ماذا فعلتم للرد على قتله في التعذيب اقتقد ان حقوق الانسان في السودان غير محترمة حتى عند الاسلامية الصغار مثل الاستاذ احمد الخير لانه من عامة الاسلامييين …اتقوا الله في الشعب السوداني ايها الاسلاميين واتركوا الشعب السوداني يعيش في امان ….

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى