السياسيةعاجل

والي الخرطوم يدشن عمل شرطة محلية أمدرمان

في تطور متزامن مع التقدم في عمليات دحر المليشيا الإرهابية من امدرمان تم اليوم تدشين عمل شرطة محلية امدرمان بعد اخضاع أفرادها لدورة متقدمة في حرب المدن.

واكد والي الخرطوم الأستاذ أحمد عثمان حمزة خلال مخاطبته القوات أن الشرطة السودانية موجودة ونحن نعرف كيف كانت تعمل والآن في الصفوف الامامية وقدمت الشهداء واستعادت خدماتها في محلية كرري وهي الجوازات السجل المدني وترخيص العربات كما شكلت شرطة امبدة وامدرمان حضورا قويا في هذه المرحلة وتقدم اعمال جليلة في تأمين البلاد والآن هذه المعركة هي معركة عزة وكرامة والتي تمردت فيها قوة مسلحة علي الجيش السوداني
ووجدت المليشيا دعما من بعض دول الاقليم الطامعة في ثوراتنا
ومارست القتل والنهب والاغتصاب والتعذيب للمواطن الاعزل وارتكبوا كل المحرمات وخربوا البنى التحتية التي تم تشييدها من اموال الشعب لكن قواتنا المسلحة وقوات الشرطة وجهاز المخابرات العامة والمستنفرين يلقنون العدو الآن خسائر فادحة فالشعب استنفر كل قواه لدعم القوات المسلحة والمرأة تدربت وحملت السلاح لحماية نفسها وقال الوالي أن مهمة قوات الشرطة في أمدرمان هي القيام بالتشطيب النهائي وكنس بقايا التمرد سندعم الشرطة ونوفر لها المعينات لتحرير ازقة امدرمان من الخونة وستكون (اضيق من خرم الابرة واضاف سنحتفل قريبا في بلدية امدرمان والكمندانية ودار الرياضة بامدرمان.

اللواء شرطة دفع الله طه مساعد المدير العام لشرطة ولاية الخرطوم المُكلف كشف عن كتائب للشرطة تقاتل وكتائب يجري الاعداد لها للدفع بها في الخطوط الامامية.

مدير الادارة العامة للتديب وتدريب الصف والجنود اللواء عبدالله ابكر قال أن إدارته شرعت في تأهيل قوات الشرطة للقيام بمهام ما بعد الحرب .
مدير شرطة محلية امدرمان اللواء شرطة صالح حسن بخيت قال ان هنالك ٤٠٠ فرد من الشرطة نالوا تدريب متقدم لدعم القوات المسلحة بالاسلحة المتطورة واضاف:نحن جاهزون لاي مهام قتالية.
الهادي عبد السيد المدير التنفيذي لمحلية أمدرمان قال ان نافذة المحلية قدمت العديد من الخدمات للمواطنين ولا تزال تقدم السلال الغذائية وقال :نحن علي ثقة تامة بان تحرير امدرمان بات قريبا واضاف
هذه هي نواة لدعم المقاومة الشعبية بعد ان انتظم ابناء امدرمان في معسكرات التدريب.

في السياق تفقد والي الخرطوم مقر شرطة العمليات بحضور اللواء شرطة دفع الله طه مساعد المدير العام لشرطة ولاية الخرطوم بالانابة وقيادات الشرطة
وحيا الوالي شرطة العمليات التي قدمت الشهداء مهرا للانتصار القادم كما قوات الاحتياطي المركزي التي تصدت للعدو طيلة العشرة أشهر الماضية وقدمت ملاحم بطولية ممهورة بدماء الشهداء ووصف والي الخرطوم الروح المعنوية للضباط والجنود وجاهزيتهم للقتال بانها تمثل رأس الرمح في دحر العدو.

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى