السياسيةعاجل

الجيش يتقدم وسط الخرطوم ويسيطر على مناطق جديدة

انحسرت العمليات القتالية في أم درمان والخرطوم بحري، وسط دوي انفجارات جنوب الخرطوم مع تحليق للطيران الحربي.

واتهم مصدر أمني مطلع جهات لم يسمها بالسعي لتحويل الحرب في شمال دارفور إلى قبلية وإثنية.

وقال إن الحركات المسلحة أصلاً كانت موجودة في الفاشر لحماية الأسواق،وأوضح أن موقفها تحول بعد ذلك من الحياد للحرب بجانب الجيش ضد الدعم السريع.

من جهة أخرى، تمكن الجيش من التقدم في وسط الخرطوم وسيطر بشكل كامل على مناطق غربي مقر قيادة الجيش حيث تتمركز قوات الاحتياطي المركزي التابعة للشرطة أمام جامعة الخرطوم حالياً.

وأكدت تقارير ميدانية أمس الأربعاء، أن الجيش تقدم كذلك عبر قواته شرقاً حتى جسر المك القريب من القصر الجمهوري، وحسم الموقف في منطقة المقرن وسط العاصمة التي تضم مؤسسات حيوية.

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى