السياسيةعاجل

رئيسة برنامج الأغذية العالمي تحذر من تدهور الاوضاع نتيجة الصراع في السودان

قالت المديرة التنفيذية لبرنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة، سيندي ماكين، الجمعة، إن الوضع غرب ووسط أفريقيا يتدهور بسرعة بسبب الصراع في السودان، ما يؤدي إلى تفاقم الأوضاع الإنسانية في المنطقة وحرمان الناس من الموارد الشحيحة بالفعل.

واختتمت ماكين زيارتها إلى تشاد وتوغو وبنين، في 21 يوليو/ تموز الجاري. وأثناء وجودها في تشاد، أشارت رئيسة برنامج الأغذية العالمي إلى أن البلاد تستضيف حاليًا أكبر عدد من المهاجرين غربي وجنوبي أفريقيا، وأن هذا الموضوع يؤثر سلبًا على الأمن الغذائي للبلاد.

وقالت ماكين: المجتمع الدولي يواجه نقطة مصيرية، نتحرك الآن ونمنع تشاد من أن تصبح ضحية أخرى لهذه الأزمة التي عصفت بالمنطقة أو ننتظر ونتصرف بعد فوات الأوان.

وأضافت ماكين أن هناك الآن نحو 330 ألف لاجئ يعيشون على الحدود التشادية السودانية، وللوصول إلى كل المحتاجين وتحقيق الاستقرار في تشاد، يحتاج برنامج الأغذية العالمي إلى 157 مليون دولار، ما سيسمح له بمساعدة مليوني لاجئ و”التشاديين الضعفاء”.

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى