السياسيةعاجل

حميدتي: نجدد التزامنا بإصلاح الأجهزة العسكرية وإنشاء جيش قومي

أكد نائب رئيس مجلس السيادة الانتقالي في السودان محمد حمدان دقلو “حميدتي”، الأحد، أن “الاتفاق السياسي الإطاري شكل اختراق للأزمة السياسية في السودان”.

وقال حميدتي، بمناسبة انطلاق المرحلة النهائية من العملية السياسية في السودان، إن “العملية السياسية عملية سودانية خالصة تعبر عن السودانيين”، مؤكدا الالتزام بإصلاح الأجهزة العسكرية وإنشاء جيش قومي بعيد من السياسة.

وكان رئيس مجلس السيادة السوداني، عبد الفتاح البرهان، قال إنه “عاجلا أم آجلا ستخضع القوات المسلحة السودانية للسلطة المدنية التي ستنتج عن الانتخابات”.

وجدد البرهان التزام القوات المسلحة السودانية “بالخروج بشكل كامل من الحياة السياسية في السودان”، معربا عن أمله في تشكيل “حكومة مدنية حقيقية تعبر عن رغبات الشعب السوداني”.

وأوضح أن “القوات المسلحة تعتبر جزءا من قوات دولة يجب أن يتشارك الجميع في إدارتها.. وعاجلا أم آجلا ستخضع لأوامر السلطة الانتقالية التي ستنتج عن الانتخابات”.

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى