السياسيةعاجل

الجيش ينتقد دعوات إصلاح المؤسسة العسكرية

الخرطوم: الجريدة
انتقد الجيش أمس الأصوات التي تُنادي بإصلاح القوات المسلحة وتحدث عن حملات تدار من الخارج لاستهداف المنظومة العسكرية.
وقال رئيس هيئة أركان القوات المسلحة محمد عثمان الحسين لدى مخاطبته تخريج دورتي الدفاع والحرب العليا بأكاديمية نميري العسكرية بحضور رئيس مجلس السيادة القائد العام عبد الفتاح البرهان “تطل علينا من وقت لآخر بعض الأقلام والألسن التي تعدت حد الاعتدال دون علم ولا دراية أو تمييز، لتخوض في أمر إصلاح القوات المسلحة وكأنما هي العجلة الوحيدة المعطوبة التي تعطل دولاب الدولة”.
وأضاف “رغم علمهم بأن القوات المسلحة هي المؤسسة الوطنية الأولى بالبلاد تنظيما وترتيبا وانضباطا، متحاشين النظر إلى مؤسساتهم التي لا يقرون بما فيها من عطب”. ووصفهم بالأبواق التي تهذي بإصلاح عقيدة القوات المسلحة ولا يعلمون كيف تختط عقائد الجيوش، وغير مدركين الفرق بين العقيدة العسكرية والقتالية.وأوضح بأن إصلاح القوات المسلحة سيستمر بلا مزايدات سياسية وعلى أيدي أبناءها وقياداتها المدربة والخبيرة.
وأعلن تأييد القوات المسلحة لأي اتفاق سياسي يمكن أن يخرج البلاد من أزمتها مادام مقامها محفوظا وواجبها معلوم وخروجها من العمل السياسي محسوم، وستمضي بعزم نحو التطوير وتجديد ثوبها بما يتماشى مع التحديات والمخاطر المحدقة بالبلاد.
وتحدث الحسين عن حملات يتم تنظيمها بإتقان من خارج الحدود لتحجيم الدور الوطني للجيش لأنه ظل العقبة الكؤود أمام أحلام البعض وفقا لتعبيره.

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى