السياسيةعاجل

وجدي صالح يجدد تمسكهم برفض التسوية

الجريدة: فدوى خزرجي
جدد القيادي بقوى الحرية والتغيير وحزب البعث العربي الاشتراكي وجدي صالح تمسكهم برفض التسوية بين قوى الحرية والتغيير والمكون العسكري.
وقال في تصريحات صحفية أمس بمقر الحزب عقب إطلاق سراحه بواسطة النيابة العامة بالضمانة العادية قال: أؤكد مرة أخرى أنا إبن هذا الشعب وتطلعاته ومطالبه ولن أخرج من هذا السياق، ونحن ضد التسوية أيا كان شكلها لجهة أنها محاولة لشرعنة الانقلاب والثورة مستمرة وسنتقدم الصفوف.
وطالب صالح بالإفراج عن كافة الثوار المعتقلين بسجون الانقلاب وأكد بأن الدعاوى التي دونت ضده دعاوى جنائية مغلفة وأردف الهدف منها اسكات صوت الثورة الحقيقي ، وحذر قوى الحرية والتغيير من مغبة السير في طريق التسوية حتى لاتتخلى عنها الجماهير وذكر نحن مع الجماهير حتى النصر لاسقاط الانقلاب.

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى