السياسيةعاجل

توافق كافة مكونات الشرق على تقديم مرشح لمنصب رئيس الوزراء

الجريدة: مروه الأمين

اكد رئيس الجبهة الشعبية المتحدة للتحرير والعدالة الأمين داوؤد، أكد وجود تفاهمات واسعة بين جميع مكونات الشرق المؤيدة لاتفاق سلام جوبا والمناهضة له واجماعهم على رفع مرشح من شرق السودان لمنصب رئيس الوزراء.

وأشار داؤود إلى تمسكهم بالمرشح لوجود مظالم تاريخية وقعت على الإقليم، وأن الشرق لم يشارك سياسيا بصورة فعالة أو مرضية لحل أزمات الإقليم لعقود، ومضى داوؤد في ندوة صحفية تحت عنوان التسوية السياسية ومخاطر الانزلاق »إن الصراعات التي صعدت إلى السطح مؤخرا ليست صراعات بين مكونات الإقليم، بل هي صراعات بين المكون المدني والعسكري دفع ثمنها إقليم شرق السودان«.

ووصف داؤود ما يشاع عن التسوية أو التفاهمات بين المكون المدني والمكون العسكري بالأمر الإيجابي، وتابع لكننا لن نقبل أي تسوية ثنائية أو فوقيه لا تخاطب جذور الأزمات وتصطحب قضية شرق السودان لافتا إلى وجود اختلالات في اتفاق سلام جوبا وأنه يجب حل هذه الاختالالات لا إلغاء الوثيقة برمتها، وأنهم سيقيمون ورش لتقييم الاتفاق وتقويم الاختلالات فيه.

ولفت داؤود إلى أن إشكالات شرق السودان تؤثر بصورة مباشرة على الانتقال، وأن ٢٥ أكتوبر قد »وضع الانتقال في مهب الريح« على حد وصفه. ً مشيرا إلى أن أي انتقال لم يعالج الجرائم التي أرتكبت منذ اندلاع الثورة وقبلها لن يلبي تطلعات السودان بأي حال من الأحوال.

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى