السياسيةعاجل

المنصة التنسيقية للأجسام النقابية والمهنية تعلن التصعيد الثوري

الخرطوم: الجريدة
استنكرت الاجسام النقابية والمهنية الموقعة على المنصة التنسيقية النشاط الممنهج من قبل الفلول وهم في سباق مع الزمن مشيرة الى ما حدث لأعضاء نقابة بنك السودان المركزي من تعدي آثم من مسجل تنظيمات العمل بحل النقابة الشرعية المنتخبة من قبل الجمعية العمومية.
واوضحت ان الأمر لم يتوقف عند هذا الحد، بل قامت إدارة لبنك السودان المركزي بعمل كشف تنقلات تعسفي لأعضاء المكتب التنفيذي للنقابة وأعضاء إزالة التمكين.
واعلنت اجسام المنصة في بيان مشترك عن أن كافة الخيارات في التصعيد الثوري مفتوحة أمامها حتى استرداد الحقوق ابتداء بنقابة بنك السودان المركزي وكل النقابات الأخرى وانتهاءً بالإسقاط الكامل للانقلاب بكل الطرق السلمية المشروعة.
وقال البيان المشترك “ظلت الحركة النقابية السودانية هي رأس الرمح لقيادة الثورة السودانية جنباً إلى جنب مع كل قوى الثورة الحية على مدى تاريخ السودان، وظل مبدأ التضامن النقابي أساساً لنيْل استحقاقاتنا النقابية والعمالية”. واضاف “ندرك تماماً أن الانقلابيين بهذا السلوك القمعي المنظم على نقابة بنك السودان لا يستهدفون فقط نشاط العضوية في نقابة بنك السودان بل يستهدفون أصول النقابات ذات الدور المحوري في الإضرابات بغية الوصول إلى تمكين وعودة فلول النظام البائد مرة أخرى ولكن هيهات ولا محالة أن الانقلابيون ساقطون”.

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى