السياسيةعاجل

خبير: المعارضة ليست مؤهلة للحكم في السودان

الجريدة: عثمان الطاهر
أبدي الخبير العسكري المتقاعد محمد بشير سليمان أسفه الشديد لمآلات الأوضاع بالبلاد بسبب تمسك المكون العسكري بالسلطة وحذر في الوقت نفسه من إنزلاق البلاد للهاوية وتحويلها لبؤرة صراع كما حدث بعدد من الدول، وتحسر سليمان في تصريح لـ(الجريدة) على ما يحدث الآن لاسيما وأنه يعتبر خادش للكرامة الإنسانية، وأستنكر ما رشح من أنباء عن مطالبة قادة الجيش الحصانة القضائية، وتساءل كيف يكون ذلك والبرهان قام بانقلاب لا يمكن اخفائه .

وصوب انتقادات حادة للعسكر على خلفية ما يتم تداوله عن الإقتراب من تسوية سياسية بوساطة أمريكية وأعتبر أن خطوات الأمم المتحدة تعد غير محايدة لجهة أنها تسعى لتفكيك البلاد وتركض خلف مصالحها وأنتقد البرهان بسبب صمته وطالبه بالخروج للشعب وتوضيح الحقائق.

وأشار إلى ان البلاد قد أصبحت متفككة من جميع النواحي، وأستغرب صمت القادة العسكريون بسبب ما رشح عن الكشف عن خلايا إرهابية وغيرها دون مزيد من التفاصيل أو حدوث أي ردة فعل، ووصف شراكة العسكر مع المدنيين منذ البدء بانها كانت خاطئة لافتا إلى ان العسكر قد ذهبوا وراء أطماعهم الشخصية، وذكر ان الوطن قد بات في حالة شد وجذب بين الأطراف، وأكد أن البرهان إذا كان قد نفذ ما ورد في بيانه كان يمكن ان تعبر البلاد لبر الأمان، ونوه إلى ان العسكرية من صميمها التمسك بالقرارات حتى أذا كانت خاطئة، مشيرا إلى ان البرهان قد ضعف وتراجع، وهاجم قوى الحرية والتغيير وقال إنها لا تملك رؤية لإدارة الوطن، وجزم بانها لن تحدث أي تغيير ناهيك عن إدارة البلاد.

وأوضح ان المعارضة ليست مؤهلة للحكم ، ونبه إلى أنها ترغب بالسلطة فقط، واتهم العسكر بعدم قبول النصيحة من الآخرين، لافتا إلى ان القادة العسكريين المتقاعدين أصبحوا في حيرة من أمرهم نظرا لما يجرى الآن، مؤكدا ان الجيش لم ينجح في توحيد النسيج الإجتماعي بل ساهم بتفكيكه، ودمغ العسكر بأنهم عزلوا الجيش عن الشعب نظرا للأخطاء التي وقعوا فيها، مبينا أن المجتمع الدولي لا تهمه مصلحة البلاد، وتساءل كيف يمكن ان يكون البرهان مضغوط دوليا وهو قائد للجيش؟، وزاد:” الشعب لا يرغب بوجودهم بالسلطة لماذا لا يلتزمون بذلك ويقومون بأداء واجبهم فقط”.

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى