السياسية

البرهان للأمم المتحدة: إصلاح التعليم والنهوض به من أهم أولويات السودان

أكد رئيس مجلس السيادة الانتقالي بالسودان الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان، أن إصلاح التعليم والنهوض به من أهم أولويات السودان، لا سيما مواكبة الاتجاهات العالمية الحديثة وسد الفجوة الرقمية، فضلًا عن إدخال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في المدارس والمؤسسات التعليمية، والعمل على توفير بيئة تعليمية ملائمة.

وقالت وزارة الخارجية بالسودان، في بيان اليوم، إن ذلك جاء في -كلمة مسجلة كان قد وجهها رئيس مجلس السيادة الانتقالي إلى – قمة تحويل التعليم التي انعقدت خلال الفترة 16 – 19 سبتمبر الجاري، بالسكرتارية العامة للأمم المتحدة بنيويورك، بمشاركة رفيعة المستوى لرؤساء الدول والحكومات وممثلي المجتمع المدني والمنظمات الدولية إلى جانب أصحاب المصلحة، والتي شارك فيها السودان.
وأضاف البرهان: أن التعليم حق من حقوق الإنسان، وأن أولويات السياسات التعليمية والتربوية في السودان، تتمثل في إتاحة الفرص للجميع دون تمييز، وتطوير مناهج التعليم ومواكبة التطور العلمي.
كما دعا البرهان الأمم المتحدة ووكالاتها المتخصصة والدول الصديقة والشقيقة والمؤسسات المالية الدولية على إظهار إرادة سياسية والمساهمة في دعم جهود السودان لتحويل التعليم، وذلك بتمويل المؤسسات التعليمية وتعزيز البنى التحتية وإنشاء المدارس الآمنة والصحية، وتمويل برامج الحوسبة والرقمنة، حتى يتمكن السودان من تحقيق جودة التعليم، باعتباره هدفا من أهداف التنمية المستدامة.

جدير بالذكر أن قادة الدول كانوا قد جددوا التزامهم السياسي بالتعليم باعتباره منفعة عامة، توفّر فرصة فريدة لتطوير الإنسانية، وأكدوا أهمية تعويض الخسائر التي تكبدها قطاع التعليم والآثار السلبية التي تعرض لها القطاع خلال جائحة كورونا.

كما تم الاتفاق خلال هذه القمة على أهمية تحقيق الهدف الرابع من أهداف التنمية المستدامة الخاص بجودة التعليم بحلول عام 2030، عبر إعداد مجتمعات أفضل وذلك من خلال وضع أسس تعليمية متينة.

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى