السياسيةعاجل

الجيش : لا أحد يتلاعب بنا وصفوفنا لا تضم انقلابيين

قال الجيش السوداني، إنه لا أحد بإمكانه “التلاعب” بالقوات المسلحة “لخدمة أجندته الذاتية”، وذلك رداً على بيان “قوى الحرية والتغيير – المجلس المركزي”، الذي حذر مما سماه “حملة ممنهجة” تهدف إلى إحداث انقسام بين المكونين العسكري والمدني في البلاد.

وأضاف الجيش في بيان صدر عن الناطق باسمه: أن القوات المسلحة “تعرف جيداً كيف تحصن أفرادها ضد أي اختراقات وتتعامل مع التحديات الراهنة بحكمة ودراية تامة بأهداف الفاعلين في الملعب السياسي الراهن”.

ودعا الناطق باسم الجيش السوداني من وصفهم بـ”بعض القوى السياسية” إلى “تصحيح مواقفهم من القوات المسلحة”، مشيراً إلى أن هناك محاولات لاستغلال الجيش في “الوصول للسلطة دون تفويض شعبي”.

وأكد البيان أن القوات المسلحة السودانية “منصرفة تماماً نحو الاهتمام بجودة أدائها ومتنبهة إلى واجباتها، وتعمل على تأمين الفترة الانتقالية من أي اختطاف دون أن تتدخل بشكل مباشر في المعترك السياسي”.

وتابع الجيش أن “صفوف القوات المسلحة لا تضم انقلابيين”، و”هي تثق في حكمة قيادتها وقدرتها على اتخاذ ما يلزم لتأمين البلاد”، مشيراً إلى أن القوات المسلحة “تعرف كيف تتعامل بطريقة مناسبة مع التحديات الأمنية الحالية والمستقبلية في البلاد”.

وأوضح البيان أن القوات المسلحة تتعامل “مع متغيرات اتفاق جوبا للسلام، طبقاً لرؤية واضحة تتمثل في المضي قدماً في إنفاذ الترتيبات الأمنية الشاملة بما يحفظ أمن الوطن والمواطن من أي تداعيات محتملة”.

المصدر
الشرق

اقرا ايضا

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى