السياسيةعاجل

الاتحاد الديمقراطي: الانتقالية تمضي بسرعة مخيفة والحركات تتحصن بالخرطوم

الجريدة: امتثال سليمان
أكد الحزب الاتحادي الديموقراطي الاصل، أن الفترة الانتقالية تمضي بسرعة مخيفة والسودان بلا حكومة فيما تتفاقم الأوضاع السياسية وتزداد معاناة المواطنين الى الأسوأ كل صباح جديد، وقال محمد المعتصم حاكم، القيادي بالحزب الاتحادي الديموقراطي الاصل، إن القوى السياسية مازالت تتصارع ولا قوات والمليشيات العسكرية من الحركات تتحصن بالخرطوم بسبب عدم تنفيذ الترتيبات الأمنية لغياب الحكومة، والتي من مهامها الترتيبات الأمنية لاستيعاب من هو قادر في القوات النظامية وتوفير فرص العمل لغير المؤهلين في مشاريع التنمية بولاياتهم ومناطق التمرد.

واضاف حاكم لـ)الجريدة( ان احد أسباب غياب الحكومة الانتقالية، سلحفائية حركة مجلس السيادة، وسبب آخر هو تعدد المبادرات بعد ظهور مبادرة نداء اهل السودان.

ونوه حاكم الي ان الخطورة الان تكمن في اعلان مفاجئ من المجلس العسكري ومجلس السيادة عن رئيس وزراء مستقل، وليس له انتماء سياسي ألي حزب وله كفاءة عالية تؤهله في تشكيل مجلس وزراء بنفس مواصفاته كرئيس وزراء عبر برنامج محدد من أولوياته مؤتمر اقتصادي عاجل عبر خطة قصيرة المدى لمعالجة معاش الناس وأخرى طويلة المدى لحل نهائي لألزمة.

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى