السياسيةعاجل

منظمة الدعوة الإسلامية تستأنف نشاطها في السودان

استأنفت منظمة الدعوة الإسلامية نشاطها وبرامجها بالسودان بعد أن كانت توقفت قبل عامين بقرار من لجنة تفكيك التمكين.
والتأم السبت بمقر شركة دانفوديو القابضة بالخرطوم اجتماع مجلس أمناء المنظمة برئاسة عبد الرحمن المحمود رئيس مجلس الأمناء بحضور مديري المؤسسات التابعة للمنظمة.
وناقش الاجتماع الترتيبات والاستعدادات لبداية انطلاق أعمال المنظمة بعد حكم المحكمة العليا الذي ألغى قرار لجنة تفكيك التمكين واعتمد عودة المنظمة لممارسة نشاطها من الخرطوم.
وكانت لجنة تفكيك نظام الـ 30 من يونيو 1989 أصدرت في ابريل 2020 قراراً بإلغاء تسجيل المنظمة وحل جميع مؤسساتها وإيقاف نشاطها بالمركز والولايات واستردت الواجهات التابعة لها بينها مؤسسة دانفوديو القابضة والمجلس الإفريقي للتعليم الخاص والمؤسسة الصحية العالمية وحديقة الطفل كما قررت الحجز على جميع المنقولات والمتحركات الخاصة بها.
وقبل قرار لجنة التفكيك كان السودان هو دولة المقر ويشرف على برامج المنظمة في أكثر من 25 دولة بإفريقيا.
وكان رئيس مجلس أمناء المنظمة عبد الرحمن المحمود وصل الخرطوم نهاية مايو الماضي وتسلم المقر وجميع المؤسسات المصادرة كما اجتمع بمسئولي الهيئات التابعة للمنظمة في الخرطوم.
وفي الدوحة تسلم رئيس مجلس الأمناء تقرير لجنة الإصلاح الشامل للمنظمة برئاسة وزير الخارجية السوداني الأسبق مصطفي عثمان إسماعيل تمهيداً لعقد اجتماع مجلس الأمناء المكون من عدد من ممثلي الدول العربية والإسلامية لوضع إستراتيجية وخطة لعمل المنظمة خلال الـ 10 أعوام المقبلة.
يشار إلى أن رئيس النيجر محمد بازوم وافق في ابريل من العام الماضي على استضافة الأمانة العامة للمنظمة في العاصمة نيامي فيما وقعت المنظمة مع الخارجية الأوغندية على اتفاقية منحت بموجبها المنظمة مقرًا دائما في كمبالا.

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى