السياسيةعاجل

مركز الدراسات السودانية يكشف حقيقة انتماءه لتحالف التغيير الجذري

الخرطوم: الجريدة
قال مدير مركز الدراسات السودانية؛ د. حيدر إبراهيم، إن مركز الدراسات السودانية ليس جزء من تحالف التغيير الجذري، والذي أعلن عبر مؤتمر تأسيسي بمركز الدراسات السودانية الاسبوع المنصرم، وقطع باستقلالية المركز وعدم انتماءه لأي جهة أو تيار من مكونات التحالف.

وقال ابراهيم في بيان صحفي ، ان احد المسؤولين الاداريين بالمركز نسق مع مجموعة تحالف التغيير الجذري، دون الرجوع لمدير المركز المتواجد حاليا بالخرطوم. واكد أن مركز الدراسات السودانية جهة اعتبارية مستقلة تقف في خندق واحد مع جميع القوى السياسية والثورية وعلى مسافة واحدة، مضيفا أن المركز يسعى مع الجميع لخدمة أجندة وحدة قوى الثورة دون تحيز لأي جهة.
وكانت قوى سياسية ومهنية بقيادة الحزب الشيوعي السوداني وتجمع المهنيين قد اعلنت الاسبوع الماضي عن تحالف ثوري جديد باسم تحالف التغيير الجذري، وذلك بمركز الدراسات السودانية.

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى