السياسيةعاجل

الحراك الوطني ترحب بانسحاب المكون العسكري من الحوار

رحبت قوى الحراك الوطني بقرارات الفريق اول عبدالفاتح البرهان رئيس مجلس السيادة الخاصة بانسحاب المكون العسكري من الحوار وافساح المجال للقوى السياسية للحوار الوطني .

واكدت دعمها للقوات المسلحة والقوات النظامية الاخرى والاجهزة الامنية والشرطية لتؤدي دورها بالكفاءة لحفظ امن وسلامة واستقرار البلاد.

وقال الدكتور التجانى السيسي رئيس قوى الحراك الوطني في المؤتمر الصحفي الذي عقده بمقر الحراك بالخرطوم ان قوى الحراك ظلت تدعو وتناشد منذ فترة القوى السياسية ومكونات المجتمع السوداني بضرورة التوافق حول برنامج وطني لانجاح الفترة الانتقالية وفق رؤية تستوعب تنوع الشعب السوداني مشيرا الي ان الشعب السوداني ظل دوما متمسكا بالحفاظ على موروثات ومكتسبات الدولة السودانية مطالبا الجميع بتحمل المسؤولية لإنجاح الحوار السوداني السوداني المقترح كما جاء في خطاب رئيس مجلس السيادة .

واضاف انه وجب على الجميع ان طي صفحة الخلافات والعمل علي اعلاء قيم التسامح والتصالح استشراقا للمستقبل ولبناء وطن يسع الجميع .

وناشد سيادته الادارات الاهلية ومشايخ الطرق الصوفية والكيانات الدينية الاخري والرموز الوطنية والمنظمات المحلية وكافة قطاعات الشعب السوداني تحكيم صوت العقل ومحاربة خطاب الكراهية من اجل التوافق علي رؤية وطنية تساهم في الحفاظ علي الدولة وتخفف من معاناة الشعب .

كما طالب السيسي المجتمع الدولي والاقليمي بالمساهمة الايجابية لارساء قيم التحول الديمقراطي وتقريب وجهات النظر بين ابناء الوطن وصولا لغايات الحوار السوداني السوداني

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى