السياسيةعاجل

قيادي بالتغيير يعلق بشأن صمت العسكريين تجاه لقاء كافوري

الخرطوم: الجريدة
أقر القيادي بالمجلس المركزي للحرية و التغيير، أحمد حضرة، بعدم الاتفاق على رأي ورؤيا واحدة مع العساكر.

و حول الحديث عن صمت العسكريين تجاه لقاء كافوري قال حضرة : “قد يكونوا في حالة ترتيب ردة فعل كبيرة لم تجهز ترتيباتها بعد، و قد يكون ما جرى قبول اجباري بما طرح، لأنه لا بديل ولا حلول لديهم لما أدخلوا أنفسهم والبلاد فيه بالقيام بالانقلاب” .

و أكد حضرة في تصريح ل”الجريدة” ليس هناك أي اتفاقات مسبقة أو خفية مع العسكر، و أشار إلى أن الحرية و التغيير كانت شفافة وطرحت للشعب ما حدث و إن قبولها بالجلوس مع العسكر كان البند الاوحد فيه هو إزالة الانقلاب. و جدد حضرة لا اتفاق و لا توافق بيننا و العسكر.

اقرا ايضا

تعليق واحد

  1. انت حتي الان ماعرفت ان البرهان ومن معه لهم ١٠ وجوه. حتما حا ينطوا ولن يتركوا السودان ليتقدم لان البلاد والعباد رهينه في ايديهم لتجنب المقصله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى