السياسيةعاجل

محتجو شرق السودان ينهون اعتصامهم بعد استقالة والي البحر الأحمر

أنهى محتجون في مدينة بورتسودان الساحلية في شرق السودان يغلقون الطرق المؤدية إلى موانئ البلاد الرئيسية، اعتصامهم بعدما تقدم والي البحر الأحمر باستقالته تلبية لطلب المعتصمين.

وأفاد بيان أصدره مجلس قبائل البجا في شرق السودان الثلاثاء، “سنشرع في رفع اعتصام أمانة حكومة ولاية البحر الأحمر وكل الاعتصامات في شرق السودان، بعد أن تم تأكيد استقالة والي ولاية البحر الأحمر”.

ولم يشر البيان إلى أي مطالب أخرى.

وأغلق عشرات من المحتجين في بورتسودان، الاثنين، طرقا رئيسية تقود إلى ميناء المدينة الرئيسي على البحر الأحمر، اعتراضا على اتفاق سلام وقعته الحكومة السودانية في جوبا مع عدد من الحركات المتمردة المسلحة عام 2020.

ومن جهته أكد مكتب والي الولاية على عبد الله ادروب استقالته وتقديمها إلى رئيس مجلس السيادة الحاكم.

وكان لإغلاق منافذ البلاد البحرية تأثير حاد على توافر الوقود والقمح وزاد الضغط على الحكومة الانتقالية برئاسة عبد الله حمدوك آنذاك.

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى