السياسيةعاجل

التوافق الوطني تكشف تفاصيل رؤيتها للحوار السياسي المرتقب

عقدت قوى الخرية والتغيير( التوافق الوطني) اجتماعا مشتركا ضم المجلس الرئاسي والهئية القيادية بقاعة الصداقة بالخرطوم للتفاكر حول الدعوة التي وجهت لهم من قبل الالية الثلاثية للمشاركة في الحوار السياسي بين كافة الأطراف السودانية في العاشر من مايو المقبل، لحل الأزمة السياسية في البلاد .

وفي تصريج لسونا عقب الاجتماع قال الدكتور جمعة الوكيل عضو الهئية القيادية الناطق الرسمي لقوي الحرية والتغيير ان الاجتماع تفاكر حول الورقة التي تضمنت رؤية الحرية والتغيير (التوافق الوطني) للحوار الذي دعت لة الالية الثلاثية وتم اجازة الورقة والتي ستقدم للالية الثلاثة بجانب تكوين الوفد الذي سيشارك في الحوار ، مشيرا الي انهم اصحاب توسيع قاعدة المشاركة وعدم اقصاء احد في الدولة السودانية وان السودان لن يتقدم الا في ظل حوار جاد يجمع كل السودانيين وخصوصا الذين ساهموا في اسقاط نظام المؤتمر الوطني

مؤكدا بانهم ليس لديهم اي تحفظ في الالية الثلاثية وعملية الحوار والمائدة التي تجمع كل السودانيين لاسيما في ظل مرور الدولة السودانية بازمة خلال ال60 عام التي مضت واضاف قائلا ” لاول مرة ستشارك كل الاطراف بمختلف مسمياتهم في الحوار الذي دعت له الالية الثلاثية ” .

من جانبه قال الاستاذ احمد تقد لسان امين العلاقات الخارجية بقوي الحرية والتغيير (التوافق الوطني) ان الاجتماع المشترك اجاز الرؤية التي يجب ان تقدم للالية الثلاثية فيما يتعلق بكافة القضايا المرتبطة ، مشيرا الي وكيفية إدارة الحوار في المرحلة القادمة ، كما شملت الرؤية السقف الزمني المطلوب للإنتهاء من العملية التفاوضية بجانب الاتفاق علي كأفة الإجراءات المرتبطة بكيفية وشكل الجان المتخصصة ومنهجية الحوار وكافة القضايا المرتبطة بالمسائل الإجرائية ، كما شملت الرؤية تحديد الأطراف المعنيين بالحوار بجانب اشتمالها علي القضايا الموضوعية التي يجب تناقش في الحوار مما يتطلب ان ترتكز عملية الحوار علي كيفية الاتفاق علي تشكيل الاجهزة الإنتقالية بدءا من الاتفاق علي معايير وضوعية لأختيار رئيس الوزراء وتشكيل الحكومة وتحديد الصلاحيات والاختصاصات التي تمنح لمجلس الوزراء و للجهاز التنفيذي وكذلك المجلس السيادي فيما يتعلق بطبيعة تشكيله والعلاقة بينه ومجلس الوزراء مما يتطلب إجراء تعديلات دستورية تمكن من العودة للشرعية الدستورية

وقال تفد انهم ابدو كامل الاستعداد والمرونة فيما يتعلق بالعملية السلمية التي تبنتها الالية الثلاثة مشيرا الي انهم سيسلمون الالية والاجهزة الاعلامية رؤيتهم للحوار

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى