السياسيةعاجل

الا•مة القومي: نستغرب بدء المحادثات المباشرة دون التنسيق بين ا•طراف

الجريدة : عثمان الطاھر
أبدى القیادي بحزب الأمة القومي، إمام الحلو، استغرابھ لما اعلنت عنھ الآلیة الثلاثیة عن بدء المحادثات المباشرة دون تنسیق مع الأطراف المختلفة، وأعلن في الوقت ذاتھ عن رفضھم للدخول في الحوار بھذا الشكل الذي وصفھ بالعفوي.

وقال الحلو في تصریح لـ»الجریدة» : « اذا كانت الآلیة قد نسقت مع المكون العسكري فإنھا لم تفعل ذلك مع المكون المدني» وأستبعد بدء الحوار المباشر بتلك الطریقة دون تحقق الشروط المطلوبة ، وأضاف:» نحن لا نرغب في الدخول في اعمالھا ولكن یجب ان تكون ھناك إجـــراءات واضحة وعلیھا ان تضبط حركتھا لاسیما وأنھا كانت قد اعلنت في وقت ماضي عن بـدء الاجتماع التحضیري دون مشورة».

وطالب الحلو الآلیة الثلاثیة بالعمل بصورة جیدة أو انھ بامكان حزبھ ان یتقدم في الحوار مع الغرماء ممثلین في المكون العسكري، ونوه إلى انھ في حالة وجود تضارب لن یدخل الحزب في الحوار وسیتعامل وفق الخارطة التي طرحھا في وقت سابق لجھة انھا مرجعیة بالنسبة لھ، ولفت بأنھم مع الحوار الایجابي الذي سیفضي لایجاد حل سلمي.

وأشـار الحلو إلى أن حزبھ منذ البدء اعلن دعمھ لمبادرة البعثة الأممیة لجھة أنھا مسھل ولیس وسیطاً في الأزمـة ورأى ان التسھیل مبني على قرار مجلس الأمن ، وزاد :» نحن مع الحوار المباشر مع السودانیین على اساس ان الاتفاق سیكون سوداني».

وشـدد على ضــرورة تھیئة المناخ وإطلاق سراح المعتقلیین السیاسیین منذ ۲٥ أكتوبر ووقف إطلاق الرصاص الحي على المتظاھرین ووقف العنف الممنھج في دارفــور، وأیقاف جمیع الإجراءات التي اتخذھا الانقلاب من خلال
احلال منسوبي الوطني المحلول ، وشدد على ضرورة اجراء تحقیق عادل لكل الذین ارتكبوا جرائم لما بعد الانقلاب ، و أكد انھ دون ذلك لایمكن الدخول في حوار وزاد :» الحدیث عن ان الحریة والتغییر رفضت الحوار أمر غیر سلیم» .

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى