السياسيةعاجل

مناوي : أصوات نازية ترفض الحوار بين السودانيين

قطع حاكم إقليم دارفور مني أركو مناوي بأن الرافضين للحوار وجلوس كل الأطراف السودانية في طاولة واحدة هم أقلية، وأكد أن المرحبين بالخطوة هم الأكثر، وشدد على أن الحوار يجب أن يكون شاملاً من حيث المواضيع والأطراف.

وقال مناوي حسب ما اوردت صحيفة(اليوم التالي) : (إن أي صوت يرفض مشاركة جميع الأطراف نسميه صوتاً نازياً لأن مسألة الرفض لا يوجد فيها منطق مهما كان الأمر).

وأضاف: (هناك من يدعي السودانية أكثر من الآخرين لكن هذا غير صحيح لأن القوى السياسية الموجودة والرافضة للحوار أقل عدداً من الذين يرحبون به).

وشدد مناوي على أن مجموعة المجلس المركزي بالحرية والتغيير تمثل الأساس الرافض للحوار مع جميع الأطراف.

وقال: (لا أرى أي منطق لرفضها الحوار، وصحيح أن صوتهم عالٍ بشأن تهيئة المناخ وليس وحدهم، بل كل الناس يطالبون بتهيئة المناخ ولا يوجد خلاف على ذلك).

وأضاف: (سألنا الوسطاء والآلية الثلاثية لماذا لا نجتمع ونجلس جميعنا مع بعضنا البعض، وقلنا لهم إذا كان هنالك طرف رافض فيجب أن يكشف ذلك للشعب السوداني).

وأشار مناوي إلى أن هنالك العديد من المواقف المطروحة بشأن الحوار وأكد أن أغلبها متقاربة.

وقال: (طالما السودانيون لم يرضوا ببعضهم البعض فيجب أن نعتمد حوار الآلية الثلاثية وصولاً لمرحلة النضج ويجب أن يكون الحوار شاملاً وكاملاً من حيث المواضيع والأطراف).

المصدر
وكالات

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى