السياسيةعاجل

تقرير أممي : مقتل 6 معلمين و23 تلميذا في قتال قبلي بدارفور‎‎

كشفت الأمم المتحدة، الإثنين، عن مقتل 6 معلمين و23 تلميذا في القتال القبلي الأخير في منطقة “كرينك” بولاية غرب دارفور السودانية، ونزوح 98 ألف شخص وتضرر أكثر من 12 ألفا آخرين.

جاء ذلك بحسب تقرير صادر عن مكتب الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية (أوتشا) بالسودان، بحسب وكالة الأناضول.

وفي أبريل/ نيسان الماضي، اندلع اقتتال قبلي في محلية كرينك أسفر عن عشرات القتلى والجرحى ونزوح حوالي 20 ألفا، وفق هيئة محامي دارفور (غير حكومية)، ثم امتد إلى مدينة الجنينة عاصمة الولاية.

وأفاد التقرير بأن “الاشتباكات بين قبائل المساليت (إفريقية) والبدو في محلية “كرينيك” والتي اندلعت في 22 أبريل الماضي، أدت إلى مقتل 165 شخص وإصابة 136 آخرين، ونزوح 98 ألف شخص في 16 موقعا بـ”كرينك”.

وأضاف: “وتضرر حوالي 12ألف و500 ( 2.493 أسرة) من البدو من النزاع”.

وتابع: “بحسب التقارير الواردة، تعرضت 12 مدرسة إما للنهب أو الحرق، بينما قُتل 23 تلميذًا و6 معلمين، وأصيب 23 طالبًا أثناء النزاع، وجميع المدارس في كرينك مغلقة ومعظم المدارس يشغلها نازحون جدد”.

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى