السياسيةعاجل

الميثاق الوطني: الحوار القادم غير مرتب ولا ندري ماهي الأطراف المشاركة

أعلنت قوى إعلان الحرية والتغيير/الميثاق الوطني، استعدادها المشاركة بالحوار الوطني المزمع إجرائه بالسودان برعاية أممية إفريقية بوقت لاحق من مايو/أيار الجاري.

جاء ذلك بحسب تصريحات أدلى بها أمين عام الميثاق الوطني، مبارك أردول، خلال مؤتمر صحفي عقده، الإثنين، وفق وكالة الأناضول.

وأوضح أردول إن “الهيئة القيادية لقوى الحرية والتغيير- الميثاق الوطني بحثت في اجتماع الاثنين، مبادرة الآلية الثلاثية برعاية الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي والهيئة الحكومية “إيغاد”.

وأضاف أن ” أمر الحوار غير مرتب بالشكل المطلوب، ولم تصل أي دعوة رسمية لأي من المنظومات السياسية بشأن الحوار، ولا ندري ماهي الأطراف المشاركة، كما لا نعلم كل أجندة “.

ومضى قائلا “نحن في الميثاق الوطني على استعداد كامل للمشاركة في الحوار، لأنه المخرج الوحيد والسليم للخروج بالبلاد إلى بر الأمان”.

وشدد على أن “القوى السياسية في السودان تحتاج للنقاش بشأن قضايا الانتقال حتى تكتمل الفترة الانتقالية وتذهب بعدها الأحزاب السياسية إلى الانتخابات”.

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى