السياسيةعاجل

حميدتي: حمدوك كان مقيدا بمواقف الحرية والتغيير وإصلاح الجيش مستمر

قال نائب رئيس مجلس السيادة السوداني محمد حمدان حميدتي إن رئيس الوزراء عبد الله حمدوك كان مقيدا بمواقف الحرية والتغيير رغم توافقه مع المكون العسكري.

والأحد، وقع البرهان ورئيس الحكومة الانتقالية عبد الله حمدوك اتفاقا سياسيا من 14 بندا، أبرزها عودة حمدوك إلى منصبه بعد نحو شهر من عزله، وتشكيل حكومة كفاءات (بلا انتماءات حزبية)، وإطلاق سراح المعتقلين السياسيين، وتعهد الطرفين بالعمل سويا لاستكمال المسار الديمقراطي.

وفي مقابلة مع قناة الجزيرة الإنجليزية، قال حميدتي إن حمدوك لم يكن حراً في إدارة الجهاز التنفيذي بل مقيدا بمواقف الحرية والتغيير، رغم أنه كان متفقا مع المكون العسكري بشأن ضرورة إحداث تغيير.

وأضاف حميدتي للجزيرة أنه جزء من الجيش السوداني، وأن إصلاح القوات المسلحة مستمر، مشيرا إلى أن همه الآن هو التحول الحقيقي للوصول إلى انتخابات حرة ونزيهة.

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى