السياسيةعاجل

مطالبات شعبية بتصنيف الإخوان في السودان تنظيماً إرهابياً

أطلق الآلاف وسما تصدر وسائط التواصل الاجتماعي في السودان، حمل عنوان “الإخوان تنظيم إرهابي”، عقب تحميلهم مسؤولية تخريب خط السكة الحديد الرابط بين مدينة عطبرة في شمال البلاد والعاصمة الخرطوم.

قانونيون وناشطون؛ وصفوا ما قامت به العناصر الإخوانية بـ”العمل الإرهابي الإجرامي”، الذي كاد يودي بحياة المئات، لولا يقظة العاملين في هيئة السكك الحديدية، واستهدفوا من ورائه منع وصول المشاركين في مليونية التحول المدني، التي دعت إليها قوى الحرية والتغيير في السودان لدعم التحول الديمقراطي والسلام.

ولفت العديدون ممن تبنوا الوسم، إلى السجل الدموي للإخوان، والذي أضر بالكثير من السودانيين. كما أشار آخرون إلى الخطر المتمثل في استمرار وجود العديد من العناصر الإخوانية في الأجهزة الأمنية ومؤسسات الدولة الحساسة.

اقرا ايضا

تعليق واحد

  1. المجلس الانقلابي الكيزاني المتمثل في برهان ودقلو وكباشي والعطا وبقية الضباط والجنود التابعين لهم بمؤسستنا العسكرية الوطنية الكل يعلم أنهم ما زالوا وسيظلون ينفذون أوامر أسيادهم وأولياء نعمتهم من علي عثمان طه والبشير ومروراً بنافع وقوش .. والشعب السوداني كله يعلم ذلك ، ولكن الخطأ الفادح الذي ارتكبه مدنيو الحكومة الانتقالية هو الموافقة على الشراكة معهم منذ البداية وكان الأجدر بهم لو أنهم فعلاً يريدون مصلحتنا هو إعلان الحكومة من ساحة فض الاعتصام وعدم التفاوض بتاتاً مع هؤلاء القتلة اللصوص لذا لم يفت الاوان بعد .. لا تفاوضوهم لانهم ليسوا شركاء في هذه الثورة والمؤسف هم الآن لديهم حصانة لولا ذلك لكانوا الآن جميعهم بأولياء نعمتهم يقبعون في لاهاي . الشعب السوداني إكتفى من حكم العسكر ويريد كفاءات وطنية نزيهة وبلدنا مليئة بالموارد تكفي الجميع دعونا نتوحد وننبذ العنف والتعصب القبلي ونسير للأمام كبقية الدول التي لا تملك ما نملكه ونترك التبعية لدول الجوار الذين نتفوق عليهم في كل شيء خاصة دول الخليج .. يشهد الله أننا ملينا وطفشنا من هذا الوضع … بلدنا وشعبنا يستحقان ذلك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى