السياسيةعاجل

الاتحادي الأصل يطالب بتكوين حكومة انتقالية من كفاءات وطنية

رفض الحزب الاتحادي الديمقراطي الاصل بكل عبارات الرفض تقويض النظام الديمقراطي وهزيمة ثورة ديسمبر الخالدة.

وفي وقت سابق الثلاثاء، أعلن التلفزيون السوداني عن محاولة انقلاب، داعيا الشعب إلى “التصدي لها”، قبل أن يصدر الجيش بعدها بساعات بيانا أكد فيه “إحباط المحاولة الانقلابية والسيطرة على الأوضاع تماما”.

وأكد الحزب في بيان له على العمل بقوة للحفاظ عليها والوقوف ضد أي محاولات للاستيلاء على السلطة عسكريا او مدنيا وعودة الديكتاتورية والشمولية للمسرح السياسي من جديد .

وطالب الحزب بتكوين حكومة انتقالية من كفاءات وطنية تخرج البلاد من ازماتها تهتم بمعاش الناس وتحقق الانتقال الديمقراطي بسلام وقيام انتخابات حرة ونزيهة يختار الشعب من يحكمه .

وشدد الحزب على حل أزمة شرق البلاد والاستماع لقضاياهم ومطالبهم وكذلك معالجة التفلتات الأمنية والتي تستهدف العزل من المواطنين.

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى