السياسيةعاجل

الحرية والتغيير : تكوين التشريعي دون توافق قوى الثورة سيناهضه الثوار

الجريدة : عثمان الطاهر
جزم القيادي بالحرية والتغيير ورئيس حزب البعث السوداني يحيى الحسين بــأن تشكيل المجلس التشريعي موافقة القوى الثورية كافة تعنى أنه سيتم مناهضته من قبل الثوار، موضحاً بأن ذلك يتضح من خلال المذكرة التي تقدمت بها اللجنة الفنية المشتركة الى رئيس مجلس الوزراء د عبد الله حمدوك، وطالبت فيها بتأجيل تشكيل التشريعي وتعيين الولاة الــى حين تحقيق وحــدة كافة قوى الثورة .

وقال الحسين في تصريح مقتضب لـ(الجريدة):» إذا تم تشكيل التشريعي بهذا النهج الذي يمضي فيه مجلس الــشــركــاء والــتــحــالــف بين المكونات ستتم مناهضته من جميع الثوار والقوى الثورية غير المشاركة في الحكم وحتى مـن بعض مكونات الحاضنة السياسية للحكومة الانتقالية « .

ورأى أن ذلـــك يعني أن هـنـاك خللا فــي المعايير المتبعة، واتهم مجموعة داخل المجلس المركزي لقوى الحرية والتغيير بأنها ترغب في تفصيل التشريعي وفق أهوائها ودلل على باجازة عدد من التشريعات خلال الفترة الماضية وتعمد بطء تشكيل المجلس .

تعليق واحد

  1. قوى ق ح ت انتم فاشلون جميعا كان كونتم مجلس تشريعي ام تكونه انت من سلالة شعب فاشل
    ولن تعملوا من السودان بلدا انتم من شعوب جنوب الصحراء الشعوب التي لن تقم لها قائمة ولن تصبح مثل الدول التي نهضت وتطورت وطورت شعوبها المتهالكة منذ خلقها الله حتى اليوم .
    ايها السفلة كونتم حكومة والكل شايت عكس الأخر كان وزير او رئيس او مجلس وزراء او حركات مسلحة او احزاب ساقطة كل منكم شغال عكس الآخر لان عقولكم فارغة ياناس ق ح ت قاتلكم الله جميعا لكم في الحكم 3 سنوات ماذا جلبتم للشعب سوى الفقر واستمر هلاك الشعب واصبح معظمه من المتسولين .فملتى نخرجوا البلد من التسول والذل والهوان والموت والاقتتال ضد البلد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock