السياسية

جدل واسع بسبب مقالة الهندي وإنتقادة رفض حمدوك منصب المالية – تفاصيل

واجه الصحفي الهندي عز الدين سيلاً من الهجوم على منصات التواصل الاجتماعي وذلك على خلفية الانتقادات التي وجهها إلى الخبير الاقتصادي عبد الله حمدوك، الذي أعلنت الحكومة عن اختياره لتولي حقيبة المالية إلا أنه أعتذر عن قبول التكليف .

وأشار الهندي في زاويته اليومية بصحيفة المجهر السياسي إلى إن عدم استجابة حمدوك للدخول في التشكيل الحكومي الجديد تعدّ نقصاً في التربية الوطنية، وقال: “اعتذر “حمدوك” ، وهو نموذج لكثير من أبناء السودان غير البررة من العاملين بالخارج، الذين لا ولاء لهم لهذا الوطن الشامخ، حيث في حضنه أطلقوا صرخة الحياة الأولى ، الوطن الذي علمهم مجاناً .. ودربهم .. وقدمهم للمؤسسات الدولية .
نحتاج إلى حملات تطعيم واسعة تستهدف شرائح مختلفة من أبناء السودان ، لحقنهم بمصل (نقص فيتامين الوطنية”.

ووجد حديثه رفضاً شديداً من كتاب وصحفيين ورواد مواقع (التواصل الاجتماعي)، وهاجم مغردون في (الفيسوك وتويتر والواتساب وغيرها) الهندي عز الدين، ووجهوا انتقادات حادة لما كتبه في زاويته ( شهادتي لله) في صحيفة “المجهر السياسي”.

التحرير

المصدر
التحرير

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى