السياسية

رئيس مؤتمر البجا يعلق بشأن قرارات حل الحكومة ويكشف تفاصيل صادمة

نفى أن يكون التعديل الدستوري قد شمل مناصب مساعدي الرئيس الخمسة

صحيفة التيار – في أول رد فعل رسمي لمؤتمر البجا حول قرارات رئيس الجمهورية بحل الحكومة وتشكيل حكومة رشيقة، نفى رئيسه موسى محمد أحمد أن يكون التعديل الدستوري قد شمل مناصب مساعدي الرئيس الخمسة، مبيناً ممارستهم مهامهم وأدائهم للتكاليف الموكلة إليهم،مشدداً على ضرورة أن يأتي الإصلاح شاملاً وعادلاً .
وأكد مساعد الرئيس مباركتهم وتأييدهم لخفض عدد الدستوريين ،وتقليص الوزارات والمحليات وخفض الصرف الحكومي،ورأى أهمية أن يشمل التغيير والتخفيض الكثير من مؤسسات الدولة التي تحتاج لمراجعة، كما طالب أيضاً بمراجعة بعض القوانين، ولفت إلى أن الحوار الوطني واتفاقيات السلام التي أبرمت الغرض الجوهري منها إصلاح الدولة، موضحاً أن حزبه كثيراً ما طالب بخفض المحليات ودمج الولايات والعودة إلى الحكم الإقليمي ،وأردف “الآن تم تتفيذ ما كنا نطالب به”،نافياً أن يكون هدفهم المناصب التي يمكنهم التنازل عنها في سبيل تطور البلاد.ونفى مساعد رئيس الجمهورية تلقيهم طلب تقليص مشاركتهم في مؤتمر البجا مؤكداً عدم جلوسهم مع الدكتور فيصل حسن إبراهيم نائب رئيس حزب المؤتمر الوطني للشئون التنظيمية ومساعد الرئيس.
وتواترت أنباء حول رفض عدد من الأحزاب المشاركة في حكومة الوفاق الوطني، تقليص حصتها في الحكومة بينها مؤتمر البجا وحركة التحرير والعدالة .

المصدر
صحيفة التيار

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى