السياسيةعاجل

قرارات هامة تجاه عدد من البنوك والمؤسسات واسترداد أراضي ومباني بقيمة ترليون جنيه

أصدرت لجنة إزالة التمكين ومحاربة الفساد واسترداد الأموال عددا من القرارات الخاصة بتكوين لجان فرعية واسترداد موجودات وحل مجالس إدارات عدد من البنوك والمؤسسات ، وإعفاء مديري عدد من البنوك والمؤسسات.
وأعلن الناطق الرسمي باسم اللجنة صلاح مناع في المؤتمر الصحفي الذي عقدته اللجنة بالقصر الجمهوري مساء امس عن استرداد موجودات وممتلكات منظمة معارج للتنمية ومجمع النور والتي شملت عددا من الأراضي والمباني والعربات التي تبلغ قيمتها حوالي ترليون جنيه علي أن تؤول ملكيتها لوزارة المالية.
وأوضح مناع أن اللجنة أصدرت قرارا بحل مجالس إدارات البنك المركزي وبنك العمال والثروة الحيوانية، مصرف البلد، السعودي، بنك الأسرة، مصرف الادخار.
وأضاف أن اللجنة أصدرت قرارا بإعفاء مديري بنوك، العمال، البلد، الثروة الحيوانية ، النيلين، العقاري، السعودي السوداني، مصرف المزارع، ومصرف التنمية الصناعية.
كما أعلنت اللجنة عن حل مجالس إدارات صندوق ضمان الودائع.، الوكالة الوطنية للتمويل وشركات (شهامة، الاقطان، سودابست، الصمغ العربي) والصندوق القومي للمعاشات بجانب إنهاء خدمة مديري كل من صندوق ضمان الودائع، شركة سودابست، الأقطان، الصمغ العربي.
وأصدرت اللجنة قرارا بتكوين لجان فرعية لها بكل الولايات برئاسة والي الولاية ولجنة لكل محلية بولاية الخرطوم على أن ترفع تلك اللجان تقاريرها للجنة المركزية.
وأكدت الجنة، أنها لم تحجز المؤسسات الإعلامية بدافع الإشتباه، وكشفت إمتلاكها لمعلومات بشأن أموال تلقتها المؤسسات الصحفية المحجوزة والقنوات.
وقررت اللجنة تعيين مفوض لإدارة المؤسسات الإعلامية لمعاودة الصدور ومراجعة الجوانب المالية، وأعلن أن مرتبات وحقوق العاملين سيتم الإيفاء بها من حسابات المؤسسات عبر خطاب من اللجنة للجهات المختصة.
وقال عضو اللجنة وجدي صالح إن اللجنة لم توقف صحيفتي “السوداني- الرآي العام” وقنوات الشروق وطيبة بالإشتباه. وأكد أن اللجنة تمتلك معلومات حول تلقى تلك المؤسسات لأموال, وأضاف: “نحن نتتبع أموال خرجت من القصر الجمهوري لتلك المؤسسات”.
وأعلن وجدي أن مرتبات وحقوق العاملين سيتم الإيفاء بها من حسابات المؤسسات عبر خطاب من اللجنة للجهات المختصة وقال “حقوق العاملين لا علاقة لها بملكية المؤسسات لأن صراعنا مع الملاك” ، وأكد أن المفوض الذي ستعينه اللجنة لا علاقة له بالسياسة التحريرية للمؤسسات الإعلامية.
وقطع بأن باستمرار اللجنة في عملها دون الإلتفات للحملات التي تنشط ضدها, وأضاف: “لن نقف حتى نسترد كل اموال الشعب السوداني”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock