السياسيةعاجل

أول تحرك من مجلس الوزراء عقب اتهام وزيرة الرياضة بالردة

أعلن مجلس الوزراء السوداني، في اجتماعه برئاسة عبد الله حمدوك، التضامن مع وزيرة الشباب والرياضة ولاء البوشي، في قضيتها التي رفعتها للمحكمة، مبينا أن الهجوم على الوزيرة تم بسبب سياستها والتي تعبر عن سياسة الحكومة.

وقال وزير الإعلام، فيصل محمد صالح، إن القضية عامة وليست شخصية، موضحا أن مجلس الوزراء وجه وزارة العدل باتخاذ الإجراءات اللازمة لإظهار هذا التضامن.

وأعلنت البوشي عن تحريك دعوى قضائية ضد الداعية الديني ونائب رئيس هيئة علماء السودان، عبد الحي يوسف، عقب اتهامها بالردة، وفقا لصحيفة “المشهد السوداني”.

يوسف، اتهم البوشي بـ”الردة عن الإسلام”، في خطبة الجمعة في العاصمة الخرطوم، واتهمها بأنها “لا تتبع الدين الإسلامي وتؤمن بأفكار حزبها الجمهوري الذي حكم على قائده محمود محمد طه بالردة وأعدم قبل 35 عاما”.

واعتبر الإمام المعروف عنه الآراء المتشددة أن “الحكومة الانتقالية منشغلة بالترويج لقضايا بلا قيمة، من بينها كرة القدم وافتتاح أول دوري نسائي لكرة القدم”.(سبوتنيك)

‫2 تعليقات

  1. يا حكومة دا شنو دا، بتعابنوا في الدسم الهلامي المسمى هيئة علماء السودان الما معروف كونوا منو دا لمتين؟ قبل ما يتسبب هؤلاء اللصوص القراد الذين يصون في دم الشعب السوداني بدون اي وجه حق. ماذا يقدم هذ المجلس النجس للشعب السوداني عشان يصرفوا قروش وعربات وايجار مقار؟ يا حمدوك حل هذا الماخور قبل ان تقع الفأس في الرأسز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock