السياسيةعاجل

موجة نزوح جديدة وسط حالة من الخوف والهلع في الفاشر

أعلن الجيش السوداني، أمس السبت، إحباط هجمات لقوات الدعم السريع على مدينة الفاشر عاصمة ولاية شمال دارفور غربي السودان.

وأكد الجيش، في بيان له، أن قواته كبدت الدعم السريع خسائر كبيرة، مشيراً إلى «اصطفاف كل حركات سلام جوبا مع القوات المسلحة لدحر الميليشيات المتمردة».

وأجبرت الغارات الجوية العنيفة التي نفذها الجيش، على مناطق تجمع قوات الدعم السريع، شرق الفاشر، الآلاف على النزوح جماعياً من المدينة.

وقالت مصادر إن حالة من الخوف والهلع سادت بين المواطنين.

ودمرت الحرب المستمرة منذ 11 شهراً في السودان، البنية التحتية للبلاد، وأثارت تحذيرات من المجاعة ودفعت الملايين للنزوح داخل البلاد وخارجها.

ودعت الأمم المتحدة، الدول إلى عدم نسيان المدنيين الذين يعانون بسبب الحرب في السودان، وحثت على جمع 4.1 مليار دولار لتلبية احتياجاتهم الإنسانية.

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى