السياسيةعاجل

غوتيريش يأمل للقاء البرهان وحميدتي الأسبوع المقبل

قال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش،أمس الجمعة، إنه ما من حل عسكري للصراع في السودان، مؤكداً ضرورة بذل الجهود لوقف الحرب في أقرب وقت.

وخلال مؤتمر صحفي عقده غوتيريش في نيويورك، أكد أن الأمم المتحدة تعمل مع الاتحاد الإفريقي والجامعة العربية من أجل وقف الحرب في السودان.

وأعرب عن أمله أن تتاح له الفرصة للقاء رئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان، وقائد قوات الدعم السريع محمد حمدان دقلو «حميدتي»، خلال قمة الاتحاد الإفريقي الأسبوع المقبل.

وأضاف: «لنرَ كيف يمكننا توحيد جهودنا لجلب الجنرالين إلى الطاولة، والتوصل إلى وقف لإطلاق النار، وتهيئة الظروف في النهاية. وأيضاً لتوزيع المساعدات الإنسانية الفعالة على شعب في حالة يائسة».

كما أكد غوتيريش ضرورة تقديم الدعم الكامل للمحكمة الجنائية الدولية، و«تهيئة الظروف لمحاكمة المتورطين في ارتكاب الجرائم».

وتابع: «ما يحدث أمر فظيع وهناك حاجة لوقفه. نحن بحاجة إلى تعبئة المجتمع الدولي بأسره، والبلدان المجاورة وتلك التي لها نفوذ على الطرفين لبذل كل ما في وسعها لوقف هذه الفظائع الرهيبة».

وأطلقت الأمم المتحدة، الأربعاء، نداء لجمع 4.1 مليار دولار، لتلبية الاحتياجات الإنسانية للسودانيين داخل البلاد وخارجها.

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى