السياسيةعاجل

حزب سوداني ينتقد خطوات الخارجية لاستعادة العلاقات مع طهران

قال الأمين السياسي لـ”حزب المؤتمر السوداني” شريف محمد عثمان “أن الخطوات التي سعت إليها الخارجية السودانية لاستعادة علاقاتها مع إيران تتركز على البحث عن السلاح.

وأعتقد عثمان في تصريحات نشرتها جريدة اندبندنت عربية أن دور إيران في السودان، خلال عهد نظام الرئيس المخلوع عمر البشير، لم يكن مرحباً به من قبل دول عدة، والآن غير مرحب به من معظم دول المنطقة في ظل البحث عن سبل استمرار الحرب والتسليح العسكري، فهذه أمور لا تهم السودانيين في شيء”.

و تابع عثمان “بالعكس، الخارجية تمضي بخطوات معكوسة، إذ تقاطع عدداً من دول الجوار وتصطنع أزمات عديدة مع دول مهمة في الإقليم استوعبت أعداداً كبيرة من السودانيين، وتبحث عن السلاح لا عن سبل عودة السودانيين إلى منازلهم”.

أضاف “هذه خطوة مضرة بالسودان، إذ لا نريد أن تتدخل أي دولة، سلباً، في بلادنا حتى لا تزيد معاناة السودانيين، فنحن نحث كل دول العالم على أن تساعد الشعب السوداني من خلال حض طرفي الصراع على اتخاذ القرارات الصحيحة والمضي قدماً في مناقشة قضايا إيقاف الحرب”.

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى