قضايا وحوداث

ضبط أدوية بشرية ومحاليل ومئات الإبل في طريقها إلى خارج البلاد

أشاد مدير الإدارة العامة لمكافحة التهريب اللواء شرطة صلاح أحمد إبراهيم بقواته في ولاية البحر الأحمر لأدائهم المتميز في ضبط ورصد الحدود الشرقية للبلاد وردع ضعاف النفوس بتحقيقهم ضبطيات كبيرة خلال هذا الشهر متمنياً تحقيق المزيد من الإنجازات.

ومن جانبه أثنى مدير دائرة شؤون الولايات السيد العميد شرطة (حقوقي) عبدالرحمن بدوي عبيد بالجهود الكبيرة التي تبذلها قوات مكافحة التهريب من خلال ضبطياتها المتواصلة مثمناً دور مكافحة التهريب بولاية البحر الأحمر في حماية الاقتصاد ومكافحة التهريب بالحدود الشرقية للبلاد.

وفي تصريح للمكتب الصحفي للشرطة أوضح العميد شرطة عبدالوهاب موسى رحمة الله مدير إدارة مكافحة التهريب بولاية البحر الأحمر أنه ومن خلال العمل المتواصل والمستمر في تمشيط الشريط الحدودي للحد من عمليات التهريب المتكررة التي تنخر وتضعف الاقتصاد الوطني تمكنت قواته من ضبط عدد (158) رأس من الإبل بمنطقة أوسيف وعدد (211) رأس إبل أخرى بمنطقة قباتيت كانت في طريقها إلى خارج حدود البلاد.

وفي ذات السياق تمكنت أيضا قوات مكافحة التهريب ولاية البحر الأحمر من ضبط (4)متهمين في طريقهم إلى داخل البلاد كانت بحوزتهم عدد (1) لورى يحمل عدد (548) كرتونة أدوية بشرية ومحاليل وريدية وعدد (1) لورى يحمل عدد (240) جوال فول مصرى زنة (25) كيلو وعدد (2) عربة بوكس نيسان غير مقنعة تحمل وقود، كما تم ضبط عدد (8 مركبات (بوكس) غير مقنعة تحمل وقود قادمة إلى داخل البلاد، موضحاً أنه تم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة حيال المضبوطات والمهربين.

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى