قضايا وحوداثمحلي

صحة النيل الابيض تكشف عن تطورات حمى الضنك بتندلتي

أعلنت إدارة الخدمات الصحية بمحلية تندلتى بولاية النيل الابيض أن المحلية استطاعت السيطرة على حمى الضنك والحد من انتشارها بمكافحة باعوض الايديس الناقل للمرض .
وقالت الاستاذة فيروز عبدالصمد إن مكافحة الوباء تمت بتضافر كل الشركاء على المستوى الولائي والاتحادي ومنظمة الصحة العالمية ودعم ومساندة ابناء تندلتي بالداخل والخارج، وأشارت الى أن كل الشركاء عملوا في ثلاثة محاور للسيطرة على المرض حيث كان وهي محور مكافحة الناقل، محورالتثقيف الصحي ومحور الترصد المرض.
وقالت مديرة الخدمات الصحية إنه في مجال مكافحة الناقل تم تنظيم وترتيب حملات للتفتيش المنزلي وحملات الرش الرذاذي استهدفت كل المناطق التى ظهرت فيها حالات إيجابية بمدينة تندلتي وقرية كرمل وام هجيليجة .
أما في محور التوعية والتثقيف الصحي والتعزيز الصحي فكان له دور فاعل بالإرشاد الفردي والجماعي وتوزيع المطبقات ،إضافة للإعلام الجوال بمشاركة إدارة تعزيز الصحة حيث تم تدريب منسقي الصحة المدرسية عن كيفية ايصال المعلومات عن المرض وإرسال الرسائل التوعوية والتثقيفية للحماية من الإصابة منه ،وبدورهم تم ايصالها لكل التلاميذ بالمدارس، واضافت أن هنالك خطة موضوعة لتدريب ائمة المساجد والرياضيين .
وفي محور محور الترصد المرضي ابانت استاذة فيروز أن فرق التقصي لا زالت تعمل لرصد حالات الاشتباه وكذلك اخذ العينات وارسالها إلى المعمل المركزي القومي (استاك) للفحص والتاكد منها .
واشارت لاقامة ورشتين بالمحلية؛ الاولى استهدف متطوعين مجتمعيين من القرى وذلك بتنويرهم حول الترصد المجتمعي للحميات النزفية والتبليغ اليومي لمنسقي الطوارئ بالمحلية والورشة الثانية كانت لتدريب الكوادر الصحية في مجال الترصد المرضي وبروتوكول المعالجة.
وعن الوضع الصحي بصفة عامة طمأنت فيروز بانه لا توجد حالات بمركز العزل واشارت الى ان كل الحالات الايجابية من حمى الضنك خفيفة وحسب الرصد والمتابعة لتلك الحالات بأنها شفيت تماما ، وأكدت ان حالات الاشتباه تجاوزت ٤٢٠ حالة.

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى