قضايا وحوداث

النائب العام يوجه بنبش جثمان ومطابقته مع الشهيد ودعكر

الخرطوم: فدوى خزرجي
اعلن المجلس الاستشاري للطب العدلي واللجنة العليا للتعامل مع الجثامين المتكدسة بولاية الخرطوم عن انجلاء الأزمة وبدء تشريح جثامين العامين الماضيين في الخامس والعشرين من ديسمبر الجاري.

وفي الأثناء وجه النائب العام المكلف خليفة أحمد خليفة اللجنة بنبش الجثمان رقم 103 واعادة التحقيق في قضية الشهيد محمد اسماعيل » ودعكر« ، وشدد على متثيل اسر المفقودين والشهداء في اللجنة كمراقبين لها في عمل التشريح من الطب العدلي وكشف عن دخول 80 جثمان حديث من بينهم مجهولي الهوية والأبوين.

وأعلن المجلس في مؤتمر صحفي عقده بالامدادات الطبية عن الاتفاق على 27 من الاجراءات التي يجب اتباعها في التعامل مع الجثامين المتكدسة في مشرحة بشائر، وتضمنت مسودة الاجراءات التي حتصلت عليها »الجريدة« اضافة صورة من يومية التحري للملف، بجانب نسخة من صور مسرح الحادث للمتوفي ، وأخذ و حفظ صور ملابس ومتعلقات الجثمان للمساعدة في الاستعراف بواسطة الادلة الجنائية واضافة نسخة للملف، بجانب طلب اذن الدفن من النيابة العامة بواسطة الطب الشرعي بعد استيفاء جميع مطلوباته ووضع ديباجة بلاستيكية بساق المتوفى بها رقم الجثمان وتاريخ دخوله المشرحة و قسم الشرطة يتم تصويرها بواسطة الطب العدلي و اضافتها للملف على ان يتم دفن الجثمان في مقبرة معروفة بالوادي الأخضر ، بالاضافة الى متابعة نتائج عينات الادلة الجنائية ، و اضافتها للملف، و أخذ و حفظ بصمات اصابع الجثمان )ان وجدت( بواسطة الادلة الجنائية، فضلا عن ربط بصمات الأصابع مع قاعدة بيانات السجل المدني، وأخذ وحفظ الصورة الشكلية لأسنان الجثمان.

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى