قضايا وحوداث

مسلحون يقتلون نازحا ويسرقون سيارته بجنوب دارفور

الخرطوم: الجريدة
قُتل نازح ونهبت سيارته من قبل مليشيات مسلحة بمعكسر عطاش في ولاية جنوب دارفور. وقال المتحدث الرسمي باسم المنسقية العامة للنازحين بدارفور، ادم رجال، ان المليشيات المسلحة قتلت نهار الاربعاء، حوالي الساعة 1 ظهراً، النازح عبدالرحمن عبد المجيد عبد الله 40 عاماً، يسكن معسكر عطاش سنتر 1، بمدينة نيالا ولاية جنوب دارفور، بجانب نهب سيارته التي يستخدمها للأجرة. واضاف ان الحادث وقع في منطقة «اندر» في الطريق الرابط بين دمة ومدينة نيالا، مبينا ان تفاصيل الحادث تعود الى ان اثنين من الجناة استأجروا سيارته من دمة الى نيالا وقالوا له ان لديهم امرأة في حالة ولادة بمنطقة اندر، وعندما تحركوا ووصلوا منطقة اندر ظهر شخص آخر يركب دراجة نارية «موتر»، وهدد الضحية ومن ثم قاموا بإطلاق الأعيرة النارية عليه، مما أدى الى مقتله في الحال، موضحا ان الجناة انزلوا جثته من السيارة وهربوا بها الى نيالا، وتم نقل جثمان الشهيد الى معسكر عطاش وتم تشييع الجثمان في مقابر معسكر عطاش بعد صلاة المغرب.
واكد المتحدث ان الوضع الأمني في دارفور ما زال يشكل خطراً دائماً على حياة جميع النازحين والمدنيين في دارفور، مشيرا الى ان المليشيات تنشط وترتكب الانتهاكات الفظيعة بصورة دائمة ويومية ممثلة في جرائم القتل والإغتصاب والنهب والحرق والتشريد، مؤكدا انه حتى داخل المدن الكبيرة يتم قتل المواطنين العزل بطريقة مروع ومؤسفة ولا حياة لمن تنادي.

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى